أندونيسيا

توقيف مشتبهين بالتخطيط لهجوم انتحاري ليلة رأس السنة

الشرطة الإندونيسية تحرس إحدى الكنائس 23 كانون الأول/ديسمبر 2015 (أ ف ب)

اعلنت الشرطة الاندونيسية الجمعة توقيف رجلين ينتمي احدهما الى اقلية الاويغور المسلمة في الصين ويشتبه بانهما خططا لهجوم انتحاري في جاكرتا ليلة رأس السنة.

إعلان

واوقفت الشرطة اندونيسيا يدعى عارف هداية الله بالقرب من العاصمة لأنه كان يقود سيارة لا تحمل لوحات تسجيل.

وخلال تفتيش السيارة عثرت الشرطة على كتب حول صنع عبوات ناسفة. وبعد ذلك توجهت الى منزله في الشطر الغربي من جزيرة جاوا اوقفت الرجل الآخر الذي عرف عنه باسم علي فقط وصادرت سترة ناسفة ومعدات تستخدم في صنع قنابل.

وقال الناطق باسم الشرطة انطون شارليان "عثرنا ايضا على مخطط (للموقع الذي كان يفترض ان يشهد الهجوم) ومن الضروري ان نجري تحقيقات اضافية".

وضعت الشرطة في اندونيسيا في حالة تأهب قصوى.

وكانت قوات الامن الاندونيسية اعلنت الخميس انها احبطت مخططا لتنفيذ اعتداء انتحاري في جاكرتا خلال احتفالات رأس السنة واوقفت خمسة مشبوهين.

واثناء عمليات واسعة قامت بها قوات الامن الجمعة والسبت الماضيين في جزيرة جاوا الكبرى التي تضم العاصمة جاكرتا، اوقفت الشرطة خمسة افراد من شبكة ارهابية مفترضة وصادرت مواد كيميائية ومعدات مختبر وكذلك علما شبيها براية تنظيم الدولة الاسلامية.

وذكر مصدر في الشرطة ان علي خبير متفجرات واختير لتنفيذ عملية انتحارية. من جهته قال هداية الله للشرطة ان متطرفا يقيم في سوريا طلب منه مساعدة مواطنيه الراغبين في الانضمام الى صفوف تنظيم الدولة الاسلامية.

بدأت اندونيسيا التي تعد اكبر بلد مسلم في عدد السكان، خوض "حربها على الارهاب" على اثر اعتداءات بالي في 2002 (202 قتيل).

لكن الارخبيل لم يشهد اعتداءات كبيرة منذ الهجمات التي اوقعت تسعة قتلى في تموز/يوليو 2009 في فنادق فخمة في جاكرتا. والعمليات الارهابية التي كانت تستهدف اجانب من قبل باتت الان تركز على اهداف اندونيسية وخصوصا على الشرطة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن