تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

السعودية تقبل بقاء الأسد حتى تشكيل حكومة انتقالية

وزير الخارجية السعودية خلال مؤتمر صحفي مع نظيره التركي في أنقرة في 15 تشرين الأول 2015 (أ ف ب)
2 دقائق

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الاثنين انه يمكن للرئيس السوري بشار الاسد البقاء في السلطة الى حين تشكيل حكومة انتقالية في سوريا.

إعلان

لكن الجبير اكد في مؤتمر صحافي مع نظيره الالماني فرانك فالتر شتاينماير في الرياض انه "يجب ان يتنحى الاسد بعد تشكيل الهيئة الحكومية الانتقالية".

واضاف "يجب الا يكون للاسد اي دور في الحل السياسي"، مشيرا الى انه يستطيع البقاء خلال عملية تشكيل السلطة الانتقالية "ولكن ما ان تشكل هذه الهيئة وتصبح قادرة على الحكم، لا دور للاسد حينها".

وتابع "اذا تم الامر اليوم او بعد اسبوع او خلال شهر، الشعب السوري هو من يقرر، ولكن الواضح منذ بداية (النزاع) ان لا مستقبل للاسد في سوريا".

من جهته، صرح شتاينماير الذي يقوم بجولة شرق اوسطية لبحث الأزمة السورية "على المدى البعيد، لا حل بوجود الأسد".

واعتبر ان التوصل الى حل للنزاع السوري "لم يعد سهلا بعد التدخل العسكري الروسي" منذ نهاية ايلول/سبتمبر.

ووافقت القوى الكبرى خلال مؤتمر "جنيف 1" في حزيران/يونيو 2012 على تشكيل هيئة انتقالية تضم ممثلين للنظام والمعارضة بصلاحيات كاملة تتولى الاشراف على المرحلة الانتقالية والإعداد لانتخابات في سوريا. لكن هذه الخطة بقيت حبرا على ورق جراء الخلاف على مصير الاسد.

وشدد الجبير اواخر ايلول/سبتمبر الماضي في الامم المتحدة على وجوب تنحي الاسد تحت طائلة الاطاحة به بالقوة "العسكرية".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.