تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة ـ هندوراس

واشنطن تطالب بتسليم نائب رئيس هندوراسي أسبق بتهمة تهريب المخدرات

خايمي روزنتال (المصدر: فيسبوك)

طالبت الولايات المتحدة هندوراس بتسليم نائب رئيس أسبق ورجل الأعمال خايمي روزنتال (79 عاما) الذي تعتزم ملاحقته قضائيا بتهمة تهريب المخدرات وتبييض الأموال حسب ما أعلن وزير الخارجية الهندوراسي ارتورو

إعلان

وقال الوزير لوسائل الإعلام المحلية "إنه ليس يوم فرح بالنسبة لخايمي ولا بالنسبة لأقربائه ولعائلته، نأسف لذلك جميعا، كنا نفضل لو لم يحصل هذا الأمر لكن طلب (التسليم) هنا".

وأوضح كورالس أن الطلب تم تلقيه في 24 كانون الأول ـ ديسمبر لكن كان ينبغي ترجمته من الانكليزية إلى الاسبانية.

وفي السابع من تشرين الأول ـ أكتوبر وجه القضاء الأميركي الاتهام إلى خايمي
روزنتال الذي كان نائبا لرئيس الجمهورية بين 1986 و1990 ويعد من أكبر أصحاب الثروات في بلدان أميركا الوسطى، وأيضا إلى نجله ياني الوزير الأسبق (2006-2009) وحفيده يانكل الذي أوقف في 6 تشرين الأول ـ أكتوبر في ميامي بجنوب شرق الولايات المتحدة.

واتهم القضاء الأميركي الثلاثة بتبييض أموال المخدرات من خلال حسابات مصرفية في الولايات المتحدة منذ 2004 وحتى 2015.

وكان وقع خبر الملاحقات القضائية في الولايات المتحدة كبيرا هز هندوراس حيث العائلة مرتبطة جدا بالدوائر السياسية وتملك شركات عديدة خاصة في القطاع المالي.

وأكد كورالس أن خايمي روزنتال يعاني من "مرض خطير" وأنه يواجه قضية جارية في هندوراس.

وقامت الولايات المتحدة بتجميد سبع شركات تملكها العائلة خاصة مصرف
"كونتيننتال" ما حمل حكومة هندوراس على الأمر بإغلاقه. كما صادرت نحو خمسين شركة وممتلكات تعود ملكيتها إلى عائلة روزنتال.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن