سينما

"ذي ريفننت" و"ذي مارشن" يحصدان جوائز "غولدن غلوب" الرئيسية

دي كابريو ودامون في حفل توزيع جوائز "غولدن غلوب" في كاليفورنيا 10 كانون الثاني/يناير 2016 (أ ف ب)

حصد فيلم "ذي ريفننت" حول غريزة البقاء والملحمة الفضائية "ذي مارشن" الجوائز الرئيسية في الحفل الثالث والسبعين لتوزيع مكافآت غولدن غلوب مساء الاحد في بيفرلي هيلز (غرب الولايات المتحدة) ما يعزز فرصهما بالمنافسة على الاوسكار الشهر المقبل.

إعلان

وفاز "ذي ريفننت" حول قصة انتقام صائد الحيوانات هيو غلاس في القرن التاسع عشر الذي تركه زملاؤه ينازع واقدموا على قتل ابنه وهو من بطولة ليونارو دي كابريو بثلاث جوائز رئيسية في الحفل الذي عج بالنجوم وهي افضل فيلم درامي وافضل ممثل وافضل مخرج لاليخندرو غونزاليس ايناريتو.

اما "ذي مارشن" الذي يروي قصة رائد فضاء يهجر على سطح المريخ ففاز بجائزتين رئيسيتين في فئة افضل فيلم كوميدي او غنائي استعراضي وافضل ممثل في دور كوميدي لبطله الممثل مات دايمن.

وتتميز جوائز غولدن غلوب بتوزيع الافلام الى فئتين: الافلام الدرامية والكوميدية.

وتؤشر هذه النتائج الى منافسة قوية بين الفيلمين على جوائز الاوسكار التي توزع في 28 شباط/فبراير.

وقال انياريتو "لا يسعني ان اصف الى اي حد فوجئت (بالفوز) وانا فخور جدا لاني تمكنت من الصمود لانهاء هذا الفيلم" في اشارة الى الظروف القاسية لتصوير الفيلم الذي تم خصوصا في المنطقة القطبية في كندا وفي الارجنتين.

وكان فيلم انياريتو "بيردمان" فاز باربع جوائز اوسكار العام الماضي بينها افضل فيلم وافضل ممثل ويشير الكثير من النقاد الى ان المخرج المكسيكي قد يظفر ايضا بجوائز اوسكار رئيسية هذه السنة.

دي كابريو الاوفر حظا للفوز باوسكار

وأكد دي كابريو الذي وقف له زملاؤه في القاعة مصفقين انه يريد تقاسم هذه الجائزة مع شعوب السكان الاصليين اينما كان في العالم.

وقال دي كابريو "حان الوقت لنعترف بتاريخكم وان نحمي اراضي السكان الاصليين من مصالح الشركات الكبرى ومن اشخاص يريدون استغلالها".

ويرى نقاد ان الممثل البالغ 41 عاما قد يفوز اخيرا بجائزة اوسكار افضل ممثل لدوره في هذا الفيلم. وقد قام بجهد كبير لتمثيل الدور وقد تناول حتى كبد بيسون (ثور اميركي) نيئا في احد المشاهد. وقد امضى ساعات ممدا في الصقيع او في مياه انهر مجلدة.

وفازت بري لارسن بجائزة افضل ممثلة في دور درامي عن دورها في فيلم "روم" الذي يتناول قصة ام شابة تحتجز مع طفلها في غرفة متغلبة على بطلتي فيلم "كارول" كايت بلانشيت وروني مارا.

وفازت جنيفير لورنس بجائزة افضل ممثلة في فيلم كوميدي عن دورها في "جوي" للمخرج ديفيد او راسل وهو الثالث لها معه.

وقالت مازحة "اريد ان اقبر الى جانبك!"

وفازت الممثلة البريطانية كايت ويسنلت والممثل الاميركي سيلفستر ستالون بجوائز في فئة التمثيل خلال الحفل الذي اقيم في بيفرلي هيلز وهو الاول في موسم الجوائز الهوليوودية.

فنالت وينسلت جائزة افضل ممثلة في دور ثانوي في فيلم "ستيف جوبز" فيما حاز ستالون جائزة افضل ممثل في دور ثانوي عن "كريد" الذي ادى فيه مجددا دور الملاكم روكي بالبوا.

اما "سبوتلايت" الذي كان من الاوفر حظا للفوز بجوائز غولدن غلوب والذي يتناول كشف صحافيين لفضيحة الاعتداءات الجنسية داخل الكنيسة الكاثوليكية، فخرج خالي الوفاض مع انه كان مرشحا في ثلاث فئات.

ولم يفز باي جائزة ايضا فيلم "ذي بيغ شورت" الذي يستند الى كتاب حول الازمة المالية في 2007-2008.

وقد قدم الحفلة الفكاهي البريطاني ريكي جيرفيس الذي لم يسلم احد من سهامه اللاذعة ولا سيما كايتلين جينير وميل غيبسن وشون بن واخرين.

ومن الافلام الاخرى التي كانت مرشحة في فئة الافلام الدرامية والتي قد تنافس على جوائز الاوسكار "كارول" حول قصة حب بين امرأتين في خمسينات القرن الماضي و"روم".

وفي فئة افضل فيلم اجنبي فاز فيلم "سون او شول" بالجائزة.

وتمنح جوائز غولدن غلوب للاعمال التلفزيونية ايضا.

ففاز مسلسل "مستر روبوت" حول مبرمج معلوماتي بجائزة افضل مسلسل درامي فيما فاز بجائزة افضل مسلسل كوميدي "موتسارت إن ذي جانغل" من انتاج "امازون".

وفاز جون هام بثاني غولدن غلوب لافضل ممثل في مسلسل درامي عن دوره في "ماد من" الذي بث الموسم الاخير منه العام الماضي.

وفازت تاراجي هنسن بجائزة افضل ممثلة في مسلسل درامي عن دورها في "إمباير".

وتمنح هذه الجوائز جمعية الصحافية الاجنبية في هوليوود المؤلفة من 90 صحافيا وكاتبا متخصصا من 55 بلدا يغطون فعاليات هذه الاوساط طوال السنة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم