تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيران ـ الولايات المتحدة

إيران: الإفراج عن البحارة الأميركيين العشرة لن يستغرق "وقتا طويلا" وظريف يطالب باعتذار

قارب تابع للبحرية الأمريكية في الخليج العربي (المصدر: أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلن قائد القوات البحرية للحرس الثوري الإيراني الأربعاء 13 كانون الثاني ـ يناير، أن الإفراج عن البحارة الأميركيين العشرة الذين أوقفتهم إيران الثلاثاء بعد دخول الزورقين الذين كان البحارة على متنهما إلى المياه الإقليمية الإيرانية لن يستغرق "وقتا طويلا".

إعلان

وقال الأميرال علي فدوي للتلفزيون الحكومي الإيراني "لا اعتقد أن ذلك سيستغرق وقتا طويلا قبل أن نتلقى الأوامر للقرار النهائي الذي سيكون على الأرجح الإفراج عنهم". وأضاف إن عمل البحارة "لم يكن عدائيا ولم يكن يهدف إلى التجسس".

وتابع الأميرال فدوي أنه "بطبيعة الحال في المياه الإقليمية لأي بلد يجب على أي سفينة حربية إعلان وصولها مسبقا وخصوصا إذا كانت عسكرية".

وأكد فدوي أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري اتصل بجواد ظريف "ليطلب إطلاق سراح البحارة".

وأضاف إن "موقف ظريف كان حازما بتوضيحه أن البحارة كانوا في المياه الإقليمية لإيران وأنه على الولايات المتحدة تقديم اعتذارات".

وكانت إيران قد احتجزت الزورقين الحربيين وعلى متنهما 10 بحارة في مياهها الإقليمية يوم الثلاثاء 12 كانون الأول ـ يناير، في الوقت الذي تبدو فيه العلاقات بين البلدين في أوج تقاربها بعد 35 عاما على قطع العلاقات الدبلوماسية بين واشنطن وطهران.

ووقع هذا الحادث في مياه الخليج العربي الذي يرتدي أهمية إستراتيجية كبيرة بعد الخطاب الأخير للرئيس الأميركي باراك أوباما عن حال الاتحاد في الكونغرس فورا. وعرض الرئيس الأمريكي في خطابه أولوياته في مجال السياستين الداخلية والخارجية في سنته الأخيرة في البيت الأبيض.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.