سويسرا

سويسرا تبحث عن ثروة عائلة مبارك والمقربين

عائلة مبارك (فيسبوك)
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

اطلقت السلطات المصرية والسويسرية الية تعاون من اجل التوصل الى تحديد حجم ثروة اقرباء للرئيس المصري الاسبق حسني مبارك والتي تقدر بمئات ملايين اليورو .

إعلان

زار النائب العام السويسري ميشال لوبار القاهرة في اطار التحقيقات التي يجريها القضاء السويسري لتحديد اصول اموال اودعها في مصارف سويسرية اقارب الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك . وأوضح في مؤتمر صحافي عقده في العاصمة المصرية ان اجهزته تدقق في حسابات 14 شخصا منذ 2011 دون ان يشير الى اسم مبارك او اسرته، في حين ان المتحدث باسم النائب العام ، كان ذكر الاسبوع الماضي ان زيارة النائب العام لمصر تهدف للتباحث مع السلطات حول الأصول المجمدة في سويسرا والراجعة لعائلة الرئيس السابق حسني مبارك.

 

اوضح النائب العام السويسري في هذا المؤتمر،ان التحقيق يهدف الى معرفة ما اذا كانت هذه الاموال وقيمتها 590 مليون فرنك سويسري،539 مليون يورو، مصدرها "تبييض اموال او انشطة إجرامية ،وأشار الى انه تم تقديم 30 طلبا للمساعدة للسلطات المصرية.

 

بعد الثورة التي أطاحت حسني مبارك من السلطة في العام 2011، جمدت سويسرا نحو 700 مليون فرنك سويسري أي حوالى 640 مليون يورو، تعود للرئيس الاسبق أو أقاربه.

في كانون الأول/ديسمبر 2013، كشفت صحيفة "لو ماتان ديمانش" السويسرية أن 300 مليون دولار من الأصول المصرية المجمدة من قبل السلطات وتعود إلى نجلي مبارك علاء وجمال، موجودة في حسابات مصرف "كريدي سويس" الكبير.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن هذا المبلغ يشكل تقريبا 40 في المئة من 700 مليون فرنك مجمدة في برن.
 

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن