تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خاص "مونت كارلو الدولية: اليمن

دخول إمدادات غذائية إلى مناطق محاصرة في تعز

رويترز

أعلن برنامج الأغذية العالمي عن إدخال إمدادات غذائية إلى مناطق محاصرة في مدينة تعز، بعد "مفاوضات مكثفة".

إعلان

 

وقال البرنامج في بيان له، إن قافلة مكونة من 12 شاحنة، دخلت أخيرا إلى المنطقتين المحاصرتين، القاهرة والمظفر، محملة بمواد غذائية تكفي 3000 أسرة لمدة شهر. وتشمل المعونة الغذائية العائلية، حصصا من الزيت النباتي والقمح والبقول والسكر.

ودخلت القافلة إلى المنطقتين، بعد مفاوضات مكثفة من اجل السماح لبرنامج الأغذية بتقديم المساعدات المنقذة للحياة إلى الآلاف من الجوعى الذين يحتاجونها بشدة، حسب بيان المنظمة العالمية.

وأشار البرنامج، إلى "تزامن هذا التقدم الكبير مع وصول بعثة مشتركة من الأمم المتحدة إلى محافظة إب المجاورة، بشمال شرق مدينة تعز حيث التقى مسئولون من منظمات الإغاثة الإنسانية بالأمم المتحدة مع ممثلين محليين وشهدوا الوصول الآمن للمساعدات الإنسانية".

تعز هي واحدة من المحافظات العشرة - من إجمالي 22 محافظة في اليمن- التي تعاني انعدام الأمن الغذائي الشديد الذي وصل إلى مستوى "الطوارئ" – وهو المستوى الذي يسبق "المجاعة" مباشرة وذلك وفقاً لمقياس مكون من خمس نقاط في التصنيف المرحلي المتكامل لحالة الأمن الغذائي. وهناك واحدة على الأقل من كل خمس أسر في المنطقة لا يجدون ما يكفي من الغذاء ليعيشوا حياة صحية، وفقدوا مصادر رزقهم ويواجهون معدلات سوء التغذية الحاد التي تهدد الحياة.

ويناشد برنامج الأغذية العالمي السماح بالمرور المنتظم والآمن للمواد الغذائية لجميع المدنيين المحتاجين في جميع أنحاء اليمن.

أدى الصراع إلى تدهور حالة الأمن الغذائي السيئة بالفعل في اليمن، وانضم أكثر من ثلاثة ملايين شخص آخرين إلى صفوف الجوعى في أقل من عام. ووفقاً لتقرير الاحتياجات الإنسانية للأمم المتحدة في عام 2016، هناك 7.6 مليون شخص في اليمن يعانون انعدام الأمن الغذائي الشديد، وهو مستوى من العوز يتطلب توفير مساعدات غذائية خارجية على وجه السرعة.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن