تخطي إلى المحتوى الرئيسي
طاجيكستان

رئيس طاجيكستان يعين أولاده في مناصب قيادية كبيرة

إمام علي رحمن في بروكسل 10 شباط/فبراير 2009 (أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

عين رئيس طاجيكستان امام علي رحمن الذي يتولى السلطة منذ العام 1992، الأربعاء ابنته في منصب رسمي كبير، وذلك بعد تعيين ابنه على رأس وكالة مكافحة الفساد.

إعلان

وقال المكتب الإعلامي الرئاسي إنه تم تعيين اوزودا رحمن (38 عاما) رئيسة لمكتب الرئاسة، بعدما كانت تتولى منصب النائبة الأولى لوزير الخارجية منذ العام 2014.

ويأتي هذا القرار، بعد تعيين رحمن لابنه رستم على رأس الوكالة الرئاسية لمكافحة الفساد في آذار/مارس.

في كانون الأول/ديسمبر الماضي، أسند برلمان طاجيكستان لامام علي رحمن لقب "قائد الامة" الى الابد.

ويضمن اللقب الفخري للرئيس (63 عاما) حصانة قانونية مؤبدة ويتيح اقامة متحف ومكتبة مخصصان لتراثه.

وطاجيكستان دولة علمانية غالبية مواطنيها من المسلمين، لكن هناك مخاوف من تنامي التطرف الاسلامي مع التحاق مئات الطاجيك بتنظيم الدولة الاسلامية.
وامام علي رحمن ليس الوحيد الذي منح هذا اللقب في آسيا الوسطى. فقد كان نظيره الكازاخستاني نور سلطان نزاربييف حاز هذا اللقب في 2010.

ويطلق على رئيس تركمانستان الغنية بالغاز قربان علي محمدوف لقب "الحامي" في وسائل اعلام بلاده.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.