تخطي إلى المحتوى الرئيسي
لاجئون

10 آلاف من أطفال اللاجئين اختفوا على طريق الهجرة إلى أوروبا

فيسبوك
نص : فوزية فريحات
3 دقائق

أعلنت الشرطة الأوروبية يوروبول، أن ما لا يقل عن 10 آلاف من أطفال اللاجئين اختفوا منذ قدومهم مع أهلهم إلى أوروبا، معربة عن خشيتها من أن يكونوا قد وقعوا في أيدي منظمات الاتجار في البشر.

إعلان

كشفت صحيفة ذي أوبزيرفر، البريطانية نقلا عن رئيس يوروبول، بريان دونالد أن إيطاليا وحدها شهدت اختفاء خمسة آلاف طفل منذ وصولهم مع ذويهم هرباً من بلدانهم، مرجحا أن هناك شبكة ضخمة للاتجار في البشر تنتشر في عدد كبير من البلدان الأوروبية، وتتخذ من أطفال المهاجرين هدفاً رئيسياً لها مشددا على أن عدد الأطفال المختفين على طريق الهجرة وصل حتى الآن إلى عشرة آلاف طفل ولم يقعوا كلهم في أيدي مجرمين أو قتلة، حيث سيتم عرض بعضهم للتبني وسيعيشون في كنف عائلات ترعاهم وتنفق عليهم وتعاملهم بالحب الذي يستحقونه، لكننا لا نعرف أين هم الآن، أو ماذا يفعلون، أو مع من .كما ان دونالد لم يستبعد أن تكون شبكات الاتجار في البشر قد استغلت هؤلاء الأطفال المختفين جنسياً مضيفا لقد تبين لنا خلال النصف الأول من العام الماضي وجود بنية تحتية متكاملة لاستغلال ارتفاع أعداد المهاجرين إلى أوروبا من قبل شبكات الجريمة المنظمة.

مشيرا إلى أن معظم السجناء في بعض السجون الألمانية والمجرية هم من مرتكبي الجرائم الجنسية التي تطال الأطفال والقصر، ولذلك نخشى أن يكون هؤلاء الأطفال المختفين وقعوا في براثن هؤلاء المجرمين.

بدورها أكدت منظمة (حماية الطفل) الدولية مؤخراً على أن العام الماضي شهد قدوم ما يقرب 26 ألف طفل بدون ذويهم إلى أوروبا، بينما أعربت منظمة (أنقذوا الأطفال) السويدية عن قلقها الشديد حيال مصير آلاف الأطفال المفقودين في السويد.

فيما أشارت يوروبول إلى أن ربع المهاجرين الذين وصلوا خلال 2015 كانوا من الأطفال الذين لم يتخطوا بعد سن الثامنة عشرة.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.