فرنسا

اعتقال مشتبه بنيتهم "الجهاد" في سوريا وتنفيذ اعتداءات في فرنسا

أ ف ب
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

اعتقل خمسة رجال وامرأة الثلاثاء في منطقة ليون في وسط شرق فرنسا، للاشتباه بتخطيطهم للتوجه الى سوريا للمشاركة في الجهاد، والاعداد لهجمات على اندية لتبادل الازواج في فرنسا، كما اعلن مصدر قضائي.

إعلان

ووضع الرجال الخمسة الذين تتراوح اعمارهم بين 22 و37 عاما والمرأة (20 عاما) في الحبس على ذمة التحقيق في اطار تحقيق ضد الارهاب، كما اضاف المصدر.

واوضح المصدر انهم مشبوهون في أنهم ارادوا التوجه الى سوريا، وكانوا قد اشتروا بطاقات للتوجه بالحافلة الى اسطنبول عبر بلغاريا.

ولم يعثر على اي قطعة سلاح معهم خلال عمليات تفتيش التي كانت لا تزال مستمرة صباح الثلاثاء. كما يجري التحقيق في عناصر معلوماتية وارقام هاتفية. ويمكن ان يستمر التحقيق على ذمة التحقيق 96 ساعة، قبل ان ينصرف قضاة مكافحة الارهاب الى الاستجواب.

وقال المصدر ان معلومة تتعلق بخطة للقيام "بأعمال عنيفة" في فرنسا "وخصوصا ضد اندية لتبادل الازواج" هي التي دفعت الى اجراء التحقيق الذي بدأ في كانون الاول/ديسمبر.

وقال المصدر ان اجهزة الاستخبارات تعرف بعضا من المشبوهين لانتمائهم الى التيار الاسلامي المتطرف.

وهناك اكثر من 1800 فرنسي مرتبطون بشبكات جهادية في سوريا والعراق، سواء من خلال التوجه الى البلدين المعنيين، او الرغبة في التوجه او عادوا منهما، بحسب مدعي عام باريس فرنسوا مولنس.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن