العنصرية في الملاعب

حكم إيطالي يوقف مباراة نابولي ولاتسيو بسبب تصرفات عنصرية في الملعب

الحكم الإيطالي ماسيميليانو ايراتي ( في الوسط) مع مساعديه بعد قراره إيقاف مباراة نابولي ولاتسيو يوم 3 فبراير 2016 ( فيس بوك)
إعداد : مونت كارلو الدولية

عادت العنصرية لتتصدر عناوين الصحف في إيطاليا وذلك بعد تعرض اللاعب السنغالي كاليدو كوليبالي للإهانة خلال المباراة التي فاز بها فريقه نابولي على مضيفه لاتسيو روما (2- صفر) يوم الأربعاء 3 فبراير/ شباط 2016 في الدوري الإيطالي.

إعلان

 

وقد اعتاد قسم من المشجعين المتشددين لفريق لاتسيو روما على إثارة الجدل بتصرفاتهم العنصرية التي جعلت فريقهم عرضة للعقوبات. لكن هذه المرة كان الوضع مختلفا إذ اتخذ حكم اللقاء ماسيميليانو ايراتي قرارا شجاعا بإيقاف اللعب لثلاث دقائق بعد أن اصدر قسم من جمهور نادي العاصمة أصوات قردة بحق مدافع نابولي كوليبالي.
         
ودفع هذا الأمر بجمهور نابولي إلى التوافد اليوم الخميس 04 فبراير/ شباط إلى ملعب كاستلفوتورنو الخاص بتمارين النادي من أاجل استنكار ما تعرض له كوليبالي وإظهار مساندته للاعبه الإفريقي من خلال يافطة كتب عليها: "افتخر بلونك كوليبالي. أنت محارب حقيقي".
        
 كما حظي كوليبالي بمساندة لاعب لاتسيو مواطنه السنغالي كيتا بالدي الذي كتب في حسابه على موقع تويتر: "هذه اللعبة أكثر بكثير من اللونين الأسود والأبيض. الكثير من التقدير لك يا صديقي!".
         
وتعاني كرة القدم الايطالية من العنصرية في الملاعب ما جعل ألـ "سيري آ" من أكثر الدوريات الأوروبية عنصرية. وفي الوقت الذي أعرب فيه مدرب نابولي ماورتسيو ساري عن تقديره لقرار الحكم الشجاع بإيقاف اللقاء لثلاث دقائق واصفا ما حصل ب`"المخجل"، فإن نظيره في لاتسيو ستيفانو بيولي قرر التخفيف من أهمية ما قام قسم من جمهوره.
        
وقال مدرب لاتسيو: "من الواضح أن هذه الأناشيد ليست جيدة. على الأشخاص أن يكونوا أكثر تحضرا واحتراما للغير. لكني لا اعتقد أن ما حصل كان عنصريا بطبيعته. فنحن نملك أيضا لاعبين من البشرة السوداء. أن لا أحاول تبرير ما حصل، لكننا نعطي الكثير من الأهمية لأقلية" من الجمهور.
         
ما هو مؤكد، أن العنصرية في ايطاليا ليست محصورة بلعبة كرة القدم وهي منتشرة في كافة نواحي الحياة وكل ما يمكن للضحية القيام به هو أن تدير خدها الآخر كما فعل كوليبالي يوم الأربعاء 3 فبراير/ شباط 2016 عندما أهدى قميصه إلى احد مشجعي لاتسيو الصغار ثم كتب لاحقا في حسابه على موقع اينستاغرام: "أريد أن اشكر الجميع على رسائلهم الايجابية التي وصلتني، منها من لاعبي لاتسيو. لكن الأهم هو شكري للحكم ايراتي الذي تحلى بالشجاعة للتحرك".
         
        

 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن