تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

فرنسا تعتبر أن هجوماً برياً من قوات محلية ودول عربية سيكون "حاسماً"

رئيس الوزراء مانويل فالس في باريس 8 شباط/فبراير 2016 (أ ف ب)
نص : أ ف ب
1 دَقيقةً

اعتبر رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس بأن هجوماً برياً يتكون أساساً من قوات عربية سيكون "حاسماً" في التغلب على تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا، بينما تتكاثر الدعوات لإرسال قوات برية إلى سوريا خاصة من دول الخليج العربية.

إعلان

وقال فالس في تصريح لمجموعة "فنك" الإعلامية الألمانية الجمعة 12 شباط/فبراير أن "العمليات العسكرية في العراق وسوريا اليوم يقوم بها ائتلاف من الدول تدعم قوات محلية وتقدم لها المشورة. الهجوم البري لهذه القوات بالإضافة لبعض الدول العربية التي ترغب بذلك سيكون حاسماً (في إطار مكافحة إرهاب تنظيم "داعش")، على الأقل في الحفاظ على المناطق المستعادة من سيطرة التنظيم".

وأكد رئيس الحكومة الفرنسية الذي ينبغي أن يشارك اليوم في مؤتمر ميونيخ للأمن على استقلال قرار كل بلد وسيادته في هذا الموضوع. وأضاف "لا يوجد لدى فرنسا نية لإرسال قوات برية في المعركة ضد "داعش".

وعرضت السعودية مؤخراً إرسال قوات برية سوريا كجزء من التحالف الدولي ضد التنظيم الجهادي الأمر الذي رحبت به واشنطن.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.