تخطي إلى المحتوى الرئيسي
موجز أخبار اليمن ليوم 13/03/2016

اليمن: تحريك روسي للملف اليمني ردا على تصعيد الرياض في سوريا

( رويترز)
نص : عدنان الصنوي - صنعاء
10 دقائق

*روسيا تقترح عقد جلسات اسبوعية لمجلس الامن الدولي لمناقشة الوضع الانساني في اليمن. السفير الروسي لدى الامم المتحدة، فيتالي تشوركين قال ان بلاده ستذهب "الى اقتراح عقد اجتماع اسبوعي حول الوضع الانساني في اليمن حتى يتم التوصل الى تسوية سياسية هناك"، في ظل مساع دولية واممية حثيثة للدفع نحو مشاركة الاطراف اليمنية بجولة محادثات سلام جديدة.

إعلان

لكن مراقبين، يرون ان المقترح الروسي بتحريك الملف اليمني، على علاقة بمحاولة موسكو الرد على الرياض وحلفائها الذين يستعدون لتدخل بري في سوريا.

ومن المقرر ان يجتمع مجلس الامن الدولي الاربعاء لمناقشة الوضع في اليمن، والاستماع الى احاطة من المبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ احمد حول نتائج مباحثاته الاخيرة مع وفد الحكومة في الرياض، ووفد الحوثيين والرئيس السابق في مسقط .

وابدى مسؤولون في الامم المتحدة تفاؤلهم باستئناف المباحثات اليمنية خلال الاسابيع القليلة المقبلة، فيما اشارت مصادر دبلوماسية الى ان مجلس الامن الدولي سيناقش تمديد العقوبات على الرئيس السابق علي عبدالله صالح وعبدالملك الحوثي المدرجين ضمن قائمة العقوبات التي تنتهي في فبراير الجاري.
وشهدت الفترة الاخيرة تحركا دوليا مكثفا للمبعوث الاممي ،للحصول على دعم المجتمع الدولي الذي صعد من ضغوطه للدفع بجهود الحل السياسي في البلد العربي الذي تمزقه الحرب منذ 10 اشهر.

كما اجرى الوسيط الدولي جولة مشاورات جديدة في الرياض ومسقط مع وفدي الحكومة وحلفاء صنعاء، في محاولة للتوصل الى اتفاق على موعد نهائي لمحادثات السلام، التي دعت اليها الامم المتحدة،
وتعثرت جهود المبعوث الاممي، الذي اجرى في وقت سابق الشهر الماضي مشاورات مكثفة في صنعاء والرياض، في التوصل الى اتفاق بشان موعد الجولة الجديدة من المحادثات التي كانت مقررة منتصف يناير/كانون ثاني الماضي.

وتتبادل الاطراف المتحاربة الاتهامات بشان عرقلة انعقاد محادثات سلام تبدو اكثر تعقيدا الان مع اقتراب الحرب الى ابواب العاصمة صنعاء.
مصادر مطلعة قالت لمونت كارلو الدولية، ان الوسيط الاممي عرض خلال تلك اللقاءات، رؤية توفيقية مدعومة من المجتمع الدولي للحل السياسي في اليمن، قبيل احاطته المرتقبة الى مجلس الامن في 17فبراير/شباط الجاري.
وحث الوسيط الدولي الاطراف المتصارعة على التقدم " بخطوات إضافية لتنفيذ التزامات بناء الثقة وللتهدئة وإظهار حسن النوايا".
*وزير الخارجية السعودي عادل الجبير يؤكد ان تحرك قوات بلاده في اليمن "جاء من اجل الحفاظ على الحكومة الشرعية في مواجهة ميليشيا، مدعومة من إيران وحزب الله".
وقال في كلمة أمام مؤتمر ميونيخ للأمن، أن "تدخلنا في اليمن جاء بناء على طلب حكومته لمنع انهياره"، واوضح ان الرياض "ليس لديها أي طموح خارج حدودها".

الجبير اشار الى ان بلاده تسعى لمساندة شرعية الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي لما يضمن بناء دولة يمنية واحدة وآمنة ومنفتحة على الإعمار.

وأعلن أن "الحكومة الشرعية في اليمن تسيطر الآن على 75بالمائة من أراضيه"، ما يسمح بإيصال مواد الإغاثة الإنسانية إلى مجموعات كبيرة من السكان.

*اللجنة الدولية للصليب الأحمر، تقول إنها تمكنت من إدخال فريق إغاثي مع قافلة طبية إلى مدينة تعز جنوبي غرب اليمن، لأول مرة منذ 5 أشهر.

متحدث باسم مكتب الصليب الاحمر في صنعاء، اكد ان فريق للجنة الدولية للصليب الأحمر" دخل اليوم السبت مع قافلة أدوية إلى مدينة تعز للمرة الأولى منذ نهاية شهر أغسطس".

وأوضح أن القافلة تنقل 3 أطنان أدوات ومواد جراحية لإنقاذ الحياة وأدوية للنساء الحوامل، وأن اللجنة تعمل على إرسال المزيد من الفرق الطبية وقوافل الأدوية إلى تعز وغيرها من مناطق الصراع في اليمن.

وكانت منظمة الصحة العالمية اعلنت الخنيس تمكنها من توصيل أكثر من 20 طنًا من المساعدات الطبية إلى مدينة تعز اليمنية بعد شهور من القيود المفروضة على الوصول إلى المدينة المنكوبة التي يقطنها أكثر من 200 ألف شخص مازالوا يعيشون تحت الحصار الذي يفرضه عليها الحوثيون والقوات الموالية للرئيس السابق.
صنعاء:

* غارات جوية مركزة لطيران التحالف على مواقع متقدمة للحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق في محيط العاصمة اليمنية صنعاء.

الغارات الجوية استهدفت معسكري الاستقبال والدفاع الجوي في مديرية همدان عند الضواحي الشمالية الغربية للعاصمة.

كما ضربت غارات جوية معسكر الصمع في مديرية ارحب شمالي صنعاء .
وكثف الطيران الحربي غاراته على مواقع مفترضة للحوثيين في مديرية نهم شرقي صنعاء، حيث لاتزال المواجهات العنيفة في محيط منطقة مسورة ، بعد يوم من استعادة القوات الحكومية، وحلفائها معسكر ونقطة الفرضة الاستراتيجيين، عند البوابة الشرقية للعاصمة اليمنية.

اعلام الحوثيين رصد حوالى 60 غارة جوية ضربت المديرية المترامية الاطراف خلال الثمانية والاربعين الساعة الماضية.

مصادر محلية قالت ان الغارات استهدفت مواقع للجماعة المسلحة وحلفائها في نقيل بن غيلان ومناطق محلي وبيت الدهينة وبني شريفة وبيت قطران وبني شكوان.

كما طالت منزل زعيم قبلي موال للحوثيين بمنطقة "خلقة" في ذات المديرية.

في الاثناء قالت مصادر اعلامية موالية للحكومة ان القوات الموالية للرئيس هادي استعادت امس الجمعة منطقة مدارج بران في مديرية نهم ونصبت فيها نقطة عسكرية لتأمين خط مأرب صنعاء.

وكالة الانباء الحكومية قالت "ان قوات الجيش والمقاومة الشعبية تمكنت من استعادة منطقة مدارج بران، التي تعد من أهم المواقع التي كان يسيطر عليها الحوثيون بعد فرضة نهم".

ونقلت الوكالة الحكومية عن مصادر محلية اتهامات للحوثيين بمنع سكان منطقة محلي، مركز المديرية من النزوح و"استخدامهم دروع بشرية".

ويواجه حلفاء الحكومة، صعوبات كبيرة في مواصلة تقدمهم نحو صنعاء، مع استماتة الحوثيين وحلفائهم الذين تركوا وراءهم مئات الالغام، فضلا عن الدمار الذي لحق بالطرق الممتدة بين صنعاء ومارب، جراء المعارك الطاحنة والضربات الجوية العنيفة لمقاتلات التحالف.

وبانتقال المعارك الى محيط منطقة مسورة، تقدمت القوات الحكومية حوالى 5 كيلو مترات اضافية، على بعد نحو 55 كيلو مترا من العاصمة.

ويقول متحدثون ومقاتلون من حلفاء الحكومة، ان مديرية ارحب المجاورة ذات الغالبية الموالية لحزب تجمع الاصلاح ذي المرجعية السنية، الممتدة الى المدخل الشمالي لصنعاء، هي الوجهة المقبلة للحملة العسكرية المدعومة من قوات التحالف.
حجة:

*معارك طاحنة بين القوات الحكومية والحوثيين عند الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية في محاولة من حلفاء الحكومة لاستعادة جمرك حرض، حسب ما افادت مصادر محلية.

المصادر ذاتها تحدثت عن محاولات توغل للقوات الحكومية عبر الشريط الساحلي و منطقة مثعان لمحاصر مدينة ميدي، على وقع قصف جوي وبري عنيف على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق في مدينتي حرض وميدي.

وكانت مصادر محلية، قالت ان القوات الحكومية، استانفت امس الجمعة تقدما محدودا في مدينة ميدي، مدعومة بقصف جوي، وبري وبحري من قوات التحالف، بعد يومين على انسحابها المفاجيء من المدينة.

المعارك العنيفة تخللتها عمليات قنص من المقاتلين الحوثيين، بينما حالت عشرات الالغام المزروعة، دون تقدم وازن، في المديرية الهامة التي تضم ميناء استراتيجيا، يقول التحالف انه كان منفذا لتهريب الاسلحة الى جماعة الحوثيين، من حلفائها الاقليميين في ايران.

وقتل واصيب العشرات بمعارك الجمعة في ميدي، فضلا عن اعطاب عديد المعدات العسكرية، بينها ثلاث اليات للتحالف.

وفي المقابل قالت مصادر اعلامية موالية للحكومة ان نحو 20 مسلحاً حوثياً قتلوا في المواجهات الدائرة في مديرية ميدي عند الحدود مع السعودية، امس الجمعة، تزامنا مع صول تعزيزات عسكرية اضافية للقوات الحكومية في هذه الجبهة الملتهبة.

وتسعى القوات الحكومية الى السيطرة على مديرية ميدي الساحلية، لتكون مقرا لعملياتها العسكرية، عند الساحل الغربي على البحر الاحمر، وفقا لما اعلنته مصادر في القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي.
وترجح مصادر وثيقة الاطلاع، ان الوجهة المقبلة للتحالف هما مديريتا حرض وعبس، ومن ثم الذهاب الى محافظة الحديدة المجاورة التي تضم ثاني اكبر الموانيء الاقتصادية في البلاد.

نائب رئيس هيئة اركان الجيش الحكومي، اللواء ناصر الطاهري، قال ان موعد تحرير مدينة الحديدة بات وشيكا.
اضاف في تصريحات نشرتها صحيفة الشرق الاوسط"قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية المدعومة من قوات التحالف، باتت على أطراف مدينة الحديدة".

الجوف:

* استمرار المواجهات بين القوات الحكومية والحوثيين في محيط معسكر الخنجر الاستراتيجي بمنطقة اليتمة عند المثلث الحدودي بين السعودية ومحافظتي الجوف وصعدة.
وكانت القوات الحكومية انسحبت امس الجمعة من مواقع كانت سيطرت عليها خلال الايام الماضية في المعسكر المترامي الاطراف شمالي غرب محافظة الجوف ، بينما وصلت مزيد التعزيزات الى مواقع حلفاء الحكومة.
مأرب:

*الحوثيون يعلنون استهداف القصر الجمهوري بمدينة مأرب بصواريخ الكاتيوشا ، فيما شن الطيران الحربي غارات جوية على مواقع الجماعة في مديريتي مجزر وصرواح شمالي وغرب المدينة.
صعدة:

*طيران التحالف يقصف مواقع مفترضة للحوثيين في منطقة طيخة الحدودية مع السعودية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.