اقتصاد

السعودية وروسيا وقطر وفنزويلا مستعدة لتجميد انتاج النفط

فيسبوك
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك في بيان يوم الثلاثاء 16 فبراير 2016 إن روسيا والسعودية وقطر وفنزويلا مستعدون لتجميد إنتاج النفط عند مستويات يناير كانون الثاني إذا ما شارك المنتجون الآخرون في هذه الخطوة.وقال وزير الطاقة والصناعة القطري محمد صالح السادة، من جهته، للصحافيين اثر الاجتماع الذي عقد في احد فنادق الدوحة "اتفقت الدول الأربع وبهدف استقرار أسواق النفط، على تجميد الإنتاج عند مستوى كانون الثاني/يناير بشرط أن يحذو منتجون كبار آخرون حذونا".

إعلان

وأوضح أن تواصلا "مكثفا" سيبدأ "فورا" مع منتجين آخرين بينهم ايران والعراق, مضيفا "نعتقد ان هذه الخطوة تهدف الى استقرار السوق وستعود بالفائدة ليس فقط على المنتجين والمصدرين، بل أيضا الاقتصاد العالمي".

واعتبر وزير النفط السعودي علي النعيمي، من جانبه، أن الاتفاق "هو بداية مسار, سنعمل على تقييمه خلال الأشهر المقبلة لنقرر ما إذا كانت خطوات أخرى ضرورية من اجل استقرار الأسواق".

وأضاف الوزير السعودي الذي تعد بلاده ابرز منتجي النفط في العالم "لا نريد تذبذبات مهمة في الأسعار, لا نريد خفضا للإنتاج, نريد أن نلاقي الطلب ونريد سعرا مستقرا للنفط".

وكان وزراء النفط والطاقة في السعودية وقطر وفنزويلا, المنضوية جميعها في إطار منظمة الدول المنتجة للنفط (اوبك), وروسيا (احد ابرز المنتجين من خارج اوبك), بدأوا اجتماعهم صباح الثلاثاء 16 فبراير 2016 لبحث الانخفاض الحاد في الاسعار الناتج بشكل أساسي عن فائض الانتاج.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم