تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر

منتدى إفريقيا الاقتصادي في شرم الشيخ

فيسبوك

افتتح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي منتدى إفريقيا الاقتصادي "إفريقيا 2016"، يوم السبت في شرم الشيخ، بمشاركة 1200 مندوب، من بينهم رؤساء السودان ونيجيريا وتوغو والغابون، والعشرات من الوزراء وأصحاب القرار في المجال الاقتصادي، ومن المتوقع ان يتم توقيع العديد من العقود خلال هذا المنتدى.

إعلان

وتأتي القمة اثر توقيع معاهدة للتبادل الحر في حزيران/يونيو من قبل 26 دولة من شرق وجنوب إفريقيا من اجل إقامة سوق مشتركة بين نصف دول القارة تقريبا.

وبالرغم من النمو الاقتصادي الكبير الذي حققته القارة السمراء، إلا أن الخبراء يقدرون حصة القارة الإفريقية من التجارة العالمية بـ 2٪.

واعتبر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى تعزيز مكانة إفريقيا في الاقتصاد العالمي، مؤكدا على أن السبيل لتحقيق التنمية في القارة هو التكامل الإقليمي، موضحا أن استثمارات بلاده في إفريقيا بلغت 8 مليارات دولار، وأبدى رغبة مصر في إنشاء المنطقة الحرة الإفريقية.

وتأمل مصر في أن يلعب هذا المنتدى دورا في دعم اقتصادها الذي يعاني من أوضاع متردية، حيث أكد عمر بن يدر أحد المنظمين أن منتدى إفريقيا 2016 يهدف إلى جعل مصر مدخلا لاستثمارات أجنبية في الأسواق الإفريقية.

وقد أعلن رئيس بنك التنمية الإفريقي أكينومي أديسينا خلال جلسة افتتاح المنتدى أن البنك سيوفر تمويلا للعاصمة الإدارية الجديدة لمصر بمقدار 1.5 مليار دولار، ولكن الميزانية التقديرية لهذا المشروع، الذي تعطل إثر انسحاب الشركاء الإماراتيين منه، تبلغ 44 مليار دولار
وكانت 26 دولة افريقية قد وقعت في حزيران/يونيو 2015 في شرم الشيخ اتفاقا لتشكيل منطقة للتبادل الحر من اجل تسهيل حركة السلع والمنتجات في شرق إفريقيا.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن