انتخابات رئاسة "الفيفا" 2016

الفرنسي جيروم شامباني: مرشح طموح لا يجد من يدعمه

جيروم شامباني في بروكسل 27 كانون الثاني/يناير 2016 (أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

يخوض الفرنسي جيروم شامباني انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم من دون طموحات كبيرة لافتقاده إلى الدعم المطلوب خصوصاً من قارته الأوروبية التي تقف خلف السويسري جياني إنفانتينو (بالإضافة لأمريكا الجنوبية والوسطى)، بينما تقف آسيا وإفريقيا خلف المرشح القوي الآخر البحريني الشيخ سلمان.

إعلان

وكان شامباني، الدبلوماسي السابق البالغ الـ57 من عمره، قد حاول خوض الانتخابات الماضية التي أجريت في 29 أيار/مايو 2015، لكنه فشل بالحصول على دعم خمسة اتحادات وطنية حسب شروط الترشيح، وهو ما عمل على تأمينه للدخول في المعركة المقررة في 26 الجاري بعد أن حصل على دعم 8 اتحادات ويعول على عدم تصويت الاتحادات القارية في الانتخابات ككتلة واحدة.

عمل شامباني إلى جانب رئيس الفيفا الموقوف السويسري جوزيف بلاتر بين عامي 2002 و2005 عندما كان نائباً للأمين العام، وقبلها كان مستشاراً للسويسري بين 1999 و2002، كما لعب دوراً كبيراً في إعادة انتخابه عام 2002، ثم عين مديراً للعلاقات الدولية قبل أن يجبر على ترك "الفيفا" عام 2010 بسبب "السياسة" بحسب تعبيره.

وبعدها عمل مستشاراً كروياً فساعد كوسوفو للانضواء تحت لواء "الفيفا" وساهم بتقارب رياضي بين إسرائيل وفلسطين كما عمل على ملف ترشح فرنسا لاستضافة مونديال 1998 قبل الانضمام إلى الاتحاد الدولي.

وعرف شامباني بعلاقته الفاترة مع مواطنه ميشال بلاتيني الذي أوقف لمدة 6 سنوات في قضية دفعة مشبوهة حصل عليها من بلاتر عام 2011، وايضا بأنه المرشح المفضل للرئيس الموقوف. ولا يحظى شامباني حتى بدعم اتحاد بلاده بعد ان اعلن رئيسه نويل لو غرايت دعم انفانتينو.

وعد شامباني بمساعدة الاتحادات الفقيرة والصغيرة وبناء 400 ملعب جديد، وتشجيع الاندية للمحافظة على لاعبيها الشبان بدلا من بيعها، واعتماد اكثر لتكنولوجيا الفيديو من اجل مساعدة الحكام والعمل من اجل شفافية اكبر في ادارة الفيفا. كما اوضح انه يرغب بتقليص الهيمنة الاوروبية في الهيئة التنفيذية للفيفا ومقاعدها في كأس العالم.

ويعتبر المرشح الفرنسي ان "الفيفا" يحتاج بعد الفضائح التي ضربته "الى شخص يعرف المنظمة من الداخل للقيام بالإصلاحات، وان هذا الامر ينطبق عليه"، مضيفا "السنوات الـ11 التي أمضيتها هناك ليست عائقا امام وصولي".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم