ليبيا - داعش

طرابلس تعلن القبض على أمير الدولة الإسلامية في صبراتة

مقاتلون من ميليشيات فجر ليبيا (أرشيف)
إعداد : مونت كارلو الدولية

أعلنت قوة تابعة لوزارة الداخلية في حكومة العاصمة الليبية أنها ألقت القبض على أمير تنظيم "الدولة الإسلامية" لمدينة صبراتة القريبة من طرابلس، مع اثنين من مساعديه.

إعلان

 

وقالت "قوة الردع الخاصة" التابعة للوزارة في الحكومة الموالية لتحالف "فجر ليبيا" وغير المعترف بها دوليا أنها وجهت يوم الأربعاء  24 فبراير 2016 "ضربة أخرى قاصمة لتنظيم الدولة (داعش)".
        
وأوضحت على صفحتها في موقع فيسبوك أنها ألقت القبض على "أمير تنظيم الدولة لمدينة صبراتة (70 كلم غرب طرابلس) محمد سعد التاجوري المكنى أبو سليمان والمكلف من قبل قيادات التنظيم بمدينة سرت (450 كلم شرق طرابلس) لهذه المهمة".
         
وأضافت أنها ألقت القبض أيضا في العملية ذاتها على "مساعده سالم العماري المكنى أبو زيد ومعهم المنسق على استضافتهم ونقلهم إلى صبراتة وهو احمد دحيم المكنى أبو حمزة التاجوري".
         
وتابعت أن علمية القبض جرت "داخل منزل في ضواحي تاجوراء" شرق طرابلس.
         
ولم تعلن قوة الردع عن جنسية الموقوفين، لكن كنية التاجوري تنسب إلى منطقة تاجوراء المحاذية لطرابلس من جهة الشرق.
         
وتأتي هذه العملية بعد يوم من تمكن عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية من السيطرة لساعات على وسط مدينة صبراتة قبل أن تطردهم الأجهزة الأمنية المحلية المنضوية ضمن تحالف "فجر ليبيا"، في عملية قتل فيها 18 من أفراد الأجهزة الأمنية.
         
قتل 50 شخصا في صبراتة الجمعة الماضي في غارة جوية نفذتها طائرة أميركية على مقر لتنظيم الدولة الإسلامية. واستهدفت الغارة مسؤولا ميدانيا تونسيا في التنظيم. كما قتل في الغارة مواطنان صربيان كانا مخطوفين في ليبيا منذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي لكن وزارة الدفاع الأميركية نفت مسؤوليتها عن مقتلهما.
         
انتشار عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في صبراتة هو أول ظهور علني للتنظيم الجهادي في المدينة الواقعة على الطريق الساحلي بين العاصمة والحدود التونسية، وهي تضم مدينة أثرية رومانية- فينيقية.
         
ويسيطر التنظيم على مدينة سرت، ويسعى للتوسع في المناطق المحيطة بها، وقد تبنى تفجيرات عدة داخل العاصمة الليبية.
                
         
         
      
 

 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن