الهند

هندي يرتكب مجزرة بحق 14 من أفراد عائلته وينتحر

فيسبوك
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أعلنت الشرطة الهندية الأحد 28 شباط ـ فبراير الجاري، أنها تشتبه بقيام رجل في الخامسة والثلاثين قرب بومباي بقتل 14 من أفراد عائلته بينهم سبعة أطفال بسكين وإقدامه على الانتحار بعد ذلك.

إعلان

ووقعت الجريمة مساء السبت بعد لقاء عائلي في ثان على بعد 32 كيلومترا من بومباي.

وأوضح الناطق باسم الشرطة المحلية غاجانان لكسمان كابدول "حسنين انور واريكار انتحر شنقا بعدما ذبح أفرادا من العائلة من بينهم والداه".

 

وأدخلت شقيقة واريكار وهي الناجية الوحيدة من الجريمة إلى المستشفى بعدما سمعها الجيران تطلب النجدة فابلغوا الشرطة.

 

وأضاف الناطق "لم نتمكن بعد من استجواب شقيقة المعتدي البالغة 21 عاما التي أدخلت المستشفى وهي تعاني من صدمة كبيرة".

 

وذكرت بعض وسائل الإعلام المحلية أن وريكار دس حبوبا منومة في الطعام قبل أن يقدم على فعلته.

 

وقال اشوتوش دومبره من الشرطة المحلية لصحيفة "إنديان اكسبرس" إن "المؤشرات الأولى تدفع إلى الظن أن المشتبه فيه أوصد كل أبواب المنزل وقتل أفراد العائلة عندما كانوا ينامون بواسطة سكين عثر عليه بجواره".

 

وقال كابدول إن المحققين ينتظرون نتائج التحاليل لمعرفة إن كان الضحايا تعرضوا للتخدير. ولم تتضح بعد مجريات الجريمة ودوافعها.

 

وذكرت وكالة "برس تراست اوف إنديا" للأنباء أن خلافا على عقارات قديكون وراء المجزرة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم