روسيا ـ سوريا

الجيش الروسي: تم تسجيل 9 خروقات لـ "وقف الأعمال العدائية"

جنود روس في إحدى المناطق السورية (فيسبوك)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

أعلن الجيش الروسي الأحد 28 شباط ـ فبراير الجاري، عن تسجيل 9 خروقات لاتفاق وقف الأعمال العدائية في سوريا خلال الساعات الأربع والعشرين السابقة، إلا أنه أكد أن وقف إطلاق النار صامد بشكل كبير.

إعلان

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن الجنرال سيرغي كورالينكو رئيس المركز الروسي للمصالحة السورية من مقره في مطار حميميم غرب سوريا أنه "خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية تم تسجيل تسعة خروقات لوقف الاعمال العدائية".

وأضاف "لكن بشكل إجمالي فان وقف إطلاق النار في سوريا يطبق" في إشارة إلى الاتفاق الذي توصلت إليه موسكو وواشنطن ودخل حيز التنفيذ ابتداء من الساعة 22,00 ت غ الجمعة. وأضاف "في الوقت الحالي وقعت عدد من الخروقات من قبل جماعات المعارضة (المعتدلة) ووحدات من منظمات إرهابية دولية".

وتحدثت الوزارة عن هجوم خلال ليل السبت ـ الأحد (27 – 28 شباط ـ فبراير) على تل أبيض على الحدود مع تركيا. وقالت إن مجموعة من نحو 100 مقاتل من مدينة الرقة معقل تنظيم "الدولة الإسلامية" عبروا الحدود من تركيا وشنوا هجوما على الجزء الشمالي من أتل بيض، مضيفة أنهم يعملون مع مقاتلين آخرين.

وصرح الجنرال كورالينكو في تصريحات متلفزة أن "قصف مدفعي من الأراضي التركية دعم نشاطات الجماعات المسلحة". وأضاف "وحدات المتمردين التركية صدت المسلحين وأخرجتهم من المدينة صباح 28
شباط ـ فبراير".

وقالت موسكو إنها طلبت تفسيرا من الولايات المتحدة التي تقود تحالف ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" تشارك فيه تركيا.

وكانت تركيا أعلنت أنها غير ملزمة باتفاق وقف إطلاق النار إذا تعرض أمنها القومي للتهديد.

ونقل صحافيون روس عن الجنرال كورالينكو قوله إن هجوم تل أبيض "تأكد من خلال العديد من القنوات من بينها ممثلون من قوات سوريا الديموقراطية" وهو تحالف من المسلحين العرب والأكراد مدعوم من الولايات المتحدة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم