تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

الرئيس الكوري الشمالي يأمر بإجراء تجارب نووية جديدة

كيم جونغ أون في صورة وزعتها وكالة الصحافة الكورية 11 آذار/مارس 2016 (أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

امر رئيس كوريا الشمالية كيم جونغ-اون باجراء تجارب جديدة لاختبار رؤوس نووية مصغرة قال ان علماء كوريين شماليين صمموها، وفق ما اعلنت وكالة الانباء الرسمية الجمعة.

إعلان

ولمناسبة اطلاق صاروخ بالستي جديد الخميس اكد رئيس كوريا الشمالية اهمية اجراء "المزيد من التجارب النووية لتقييم القوة التدميرية للرؤوس النووية المصنعة حديثا"، بحسب الوكالة.

وكان كيم جونغ-ايل اكد الاربعاء ان بلاده نجحت في تصغير رؤوس نووية يمكن وضعها على صاروخ بالستي ما يعني تمكنها من ردع نووي "حقيقي"، بحسب الوكالة.

ونشرت صحيفة الحزب الحاكم صورة للرئيس مع قطعة معدنية مستديرة يفترض انها احد الرؤوس النووية المصغرة.

وبحسب الوكالة فان اطلاق الصواريخ الخميس التي قطع كل منها 500 كلم قبل ان يسقط في البحر الشرقي، تندرج ضمن تمرين على هجوم نووي مضاد للدفاع.

وشكل هذا التمرين بوضوح رد فعل على المناورات المشتركة الاميركية الكورية الجنوبية التي بدات الاثنين وهي الاهم التي تنظم في شبه الجزيرة الكورية. وكانت كوريا الشمالية هددت بالرد بهجمات نووية "عشوائية".

ودائما ما تثير هذه المناورات السنوية بين واشنطن وسيول الحليفتين توترا بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية.

ولدى متابعته هذه المناورات جدد رئيس كوريا الشمالية تهديده بهجوم نووي فوري اذا اضرت هذه المناورات المشتركة لكوريا الجنوبية والولايات المتحدة "بشجرة واحدة او نتفة عشب" في كوريا الشمالية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.