تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن: الموجز المسائي ليوم 2016/03/15

هجوم جوي دام في حجة ومعارك طاحنة في تعز والجوف

قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور في جنوب مدينة تعز ( رويترز13-03-2016)
نص : عدنان الصنوي - صنعاء
7 دقائق

أكثر من 100 قتيل و44 جريحا في آخر حصيلة لضحايا الغارات الجوية التي ضربت سوقا شعبيا في محافظة حجة شمالي غرب اليمن ، حسب ما أفاد مصدر طبي لمونت كارلو الدولية.

إعلان

 

مدير مكتب الصحة في حجة أمين مذكور، قال إن حصيلة ضحاياالغارات الجوية التي ضربت سوقا شعبيا في مديرية مستباء وسط المحافظة الساحلية غربياليمن، ارتفع إلى 102 قتلى و44 جريحا، في اعلي معدل لضحايا بقصف جوي واحد، منذ بدءالضربات الجوية للتحالف الذي تقوده السعودية.

وكانت مصادر محلية قالت إن ثلاثغارات جوية ضربت سوق الخميس بمديرية مستباء وسط محافظة حجة ظهر اليوم الثلاثاء،لحظة ازدحامه بالمتسوقين ، ما أسفر عن الحصيلة الثقيلة من القتلى والجرحى، التي لميتسن التحقق من مصادر محايدة بشأنها.

مذكور قال انه تم التعرف على هوية 93 قتيلابينما يجري التحقق من 9 قتلى آخرين، لم يتم التعرف على هوياتهم حتى كتابةالتقرير.

هذا الهجوم الذي يأتي بعد ستة أيام من إعلان للتهدئة في الجبهةالحدودية، هو الثاني من نوعه، الذي يطال سوقا شعبيا في اقل من أسبوعين، إذ قتل هجوممشابه نهاية فبراير الماضي نحو 32 شخصا على الأقل، وأصاب 41 آخرين بغارة على سوقشعبي بمديرية نهم شرقي العاصمة صنعاء.

وكانت مصادر محلية، قالت إن مقاتلاتالتحالف، قصفت في الأثناء معسكر تدريبي للحوثيين في مديرية عبس المجاورة بأربعغارات جوية، بعد أيام من الهدوء الحذر الذي تزامن مع اتفاق التهدئة في الجبهةالحدودية.

وكانت المناطق الحدودية بين اليمن والسعودية شهدت خلال الأيام  الأخيرة هدوءا غير مسبوق، في أعقاب إعلان قوات التحالف التوصل إلى اتفاق للتهدئة فيالجبهة الحدودية الأربعاء، "استجابة لمساع قادتها شخصيات قبلية واجتماعية يمنية "لإفساح المجال أمام دخول مواد طبية وإغاثة للقرى اليمنية القريبة من مناطقالنزاع"، حسب بيان لقيادة التحالف.

وأمس الجمعة، أعلنت وكالة الأنباء السعوديةعن إرسال نحو 220 طناً من المواد الغذائية والمستلزمات الطبية والأدوية إلى محافظةصعدة، مقدمة من مركز الملك سلمان للإغاثة الإنسانية.

وفي وقت لاحق علمت مونت كارلو الدولية، أن اتصالات مع الحوثيين من شانها أن تقود إلى انسحاب الجماعةمن المنافذ البرية مع محافظة حجة لتسهيل  انتقال الأشخاص والسلع بين البلدين عبرقنوات حكومية.
تعز:
*الهلال الأحمر يعلن انتشال 13جثة لقتلى سقطوا في المعارك التي دارت خلال الأيام الأخيرة في مدينة تعز جنوبي غرب البلاد.
وقال مسؤول الاتصال في الهلال الأحمر اليمني، مختار أمين لمونت كارلو الدولية إن فريق الجمعية "انتشل 13 جثة من أنحاء متفرقة في المدينة".
وأفاد أمين، بتلقي بلاغات عن وجود 20 جثة في محيط  مقر الأمن السياسي شرقي المدينة"، غير أن الجمعية، انتشلت  8 جثث فقط، مرجحا قيام الأهالي بدفن البقية.
وأشار إلى أن الجمعية، تقلت أيضا بلاغات عن وجود جثتين في منطقة عصيفرة، ومثلهما في منطقة الحصب، وأخرى في مناطق المواجهات بشارع الستين، الا انه تعذر الوصول إليها بسبب استمرار المعارك العنيفة هناك.
* القوات الحكومية تعلن إحكام سيطرتها الكاملة على مقر معسكر الدفاع الجوي الإستراتيجية شمالي غرب مدينة تعز، بعد يومين من المعارك العنيفة مع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق خلفت عشرات القتلى والجرحى.
مصادر عسكرية موالية للحكومة قالت إن المعسكر بات بالكامل تحت سيطرة القوات الحكومية وحلفائها، في خطوة من شأنها تامين المكاسب الحكومية بين وسط المدينة وخطوط الإمداد غربا.
لكن سكان محليين أفادوا بان الاشتباكات لا تزال مستمرة بمحيط المعسكر، مع استماتة الحوثيين وقوات الرئيس السابق في الدفاع عن تحصينات المحيطة.
وتزامنا مع تلك المواجهات شنت مقاتلات التحالف ،غارات على مواقع للحوثيين في منطقة الكسارة بشارع الستين ومفرق شرعب غربي المدينة، بينما ضربت غارات أخرى معسكر اللواء 22 بالحوبان شرقي تعز.
في الأثناء قالت مصادر محلية إن اشتباكات عنيفة دارت بين الجانبين عند الجبهة الشرقية، في محاولة من القوات الحكومية تحقيق اختراق ميداني باتجاه معاقل الحوثيين وحلفائهم في القصر الجمهوري وقوات الأمن الخاصة.
وفيما تحدثت مصادر إعلامية موالية للحكومة عن إحراز تقدم محدود بتأمين شارع الكمب وحي الدعوة وصولا إلى محيط كلية الطب القريبة من القصر الجمهوري، قال إعلام الحوثيين إن مقاتلي الجماعة، صدوا هذا الهجوم الكبير.
*اللجنة الحكومية العليا للإغاثة تعلن بدء تدفق المساعدات الإنسانية إلى مدينة تعز، في أعقاب تمكن حلفاء الحكومة الجمعة، من فك الحصار على المدينة من مدخلها الجنوبي الغربي.
وكالة الأنباء الحكومية، نقلت عن رئيس اللجنة العليا للإغاثة، وزير الإدارة المحلية عبد الرقيب فتح قوله، أن 50 طناً من الأدوية قدمتها منظمة الصحة العالمية عبر مركز الملك سلمان للإغاثة في طريقها إلى المدينة.
وفضلا عن ذلك تم إرسال 100 ألف سلة غذائية و200 طنا من التمور، و أربعة آلاف و500 اسطوانة  أوكسجين من مركز الملك سلمان، حسب الوزير فتح .
أضاف : الهلال الأحمر الإماراتي قدم أيضا 38 ألف سلة غذائية.
* غارات لطيران التحالف على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق في منطقة عزان بمديرية ذو باب الإستراتيجية  الممتدة إلى مضيق باب المندب عند المدخل الجنوبي للبحر الأحمر.
الجوف:
* الحوثيون يعلنون قصف مواقع للقوات الحكومية شرقي مديرية الغيل بصواريخ الكاتيوشا، على وقع معارك عنيفة أوقعت نحو 32 قتيلا على الأقل في منطقة سدبا شمالي مديرية الحزم عاصمة المحافظة الصحراوية الحدودية  مع السعودية، حسب إعلام الطرفين.
وكانت مصادر محلية قالت لمونت كارلو الدولية، إن حلفاء الحكومة تمكنوا من استعادة السيطرة على جبل السفينة المطل على مدينة الحزم من الناحية الشمالية الغربية، عقب معارك عنيفة أوقعت عديد القتلى والجرحى بينهم قياديون ميدانيون.
صنعاء:
*طيران التحالف يشن 3 غارات جوية على معسكر العرقوب التابع للحرس الجمهوري في  مديرية خولان الطيال شرقي العاصمة صنعاء.
مأرب
*غارات لطيران التحالف على معاقل الحوثيين في مديرية صرواح غربي البلاد، على وقع تجدد الاشتباكات مع القوات الحكومية في جبال اتياس، حسب مصادر محلية.
المصادر تحدثت أيضا عن معارك وتبادل للقصف المدفعي بين حلفاء الحكومة والحوثيين في منطقة حجر القريبة من موقع الصفراء شمالي غرب مأرب على الحدود مع محافظة الجوف المجاورة.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.