تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الشرق الأوسط

إسرائيل ستطلب ضمانات من روسيا بأن لا يؤدي انسحابها لتوسع نفوذ إيران وحزب الله

بوتين ونتينياهو في موسكو 21 أيلول/سبتمبر 2015 (أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

أعلن مساعد الرئيس الإسرائيلي ريئوفين ريفلين أن الأخير سيطلب من روسيا خلال زيارته لها الأربعاء 16 آذار/مارس 2016 ضمانات بأن لا يؤدي انسحابها الجزئي من سوريا إلى تعزيز وجود القوات الإيرانية وحزب الله اللبناني حليفي نظام الأسد.

إعلان

وقال المساعد أن ريفلين اجتمع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قبل سفره إلى موسكو بحسب وكالة رويترز. وكان نائب السفير الروسي لدى إسرائيل قد قال الثلاثاء إن البلدين سيواصلان تعاونهما العسكري في سوريا.

وقال المبعوث الروسي أليكسي دروبينين "سنفعل أيضا كل ما يمكننا لضمان عدم الإضرار بالمصالح الوطنية الإسرائيلية خلال العملية."

وتخشى إسرائيل من تزايد نفوذ حزب الله الذي تدعمه إيران في جبهتها مع سوريا بالإضافة لتزايد حصوله على أسلحة متطورة من دمشق. وتقوم تل أبيب من حين لآخر بتنفيذ ضربات جوية في سوريا لإحباط عمليات يشتبه في أنها لنقل الأسلحة للحزب.

وكان نتينياهو قد سارع إلى إقامة خط ساخن مع بوتين للحيلولة دون حدوث مواجهة بين موسكو وإسرائيل عشية التدخل الروسي في سوريا نهاية عام 2015.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.