تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن: الموجز المسائي ليوم 2016/03/18

التحالف يستأنف قصفا جويا في صنعاء وصعدة غداة إعلانه تقليص في عملياته العسكرية

حوثيون يتظاهرون في صنعاء ضد قصف قوات التحالف ( رويترز18-03-2016)
نص : عدنان الصنوي - صنعاء
7 دقائق

الحكومة اليمنية تشكل لجنة تحقيق في القصف الذي استهدف سوقا شعبية في محافظة حجة يوم أمس الأول، وأسفر عن مقتل 119 شخصا حسب الأمم المتحدة. ونقلت وكالة الأنباء الحكومية، أن فريقا حكوميا بالتعاون مع قيادة التحالف العربي، "سيبدأ عملية التحقيق في القصف الذي تعرض له سوق مستبأ بمحافظة حجة وراح ضحيته عدد من القتلى والجرحى".

إعلان

 

 وقالت الوكالة" إن الفريق الحكومي سيبحث نتائج ومعرفةالحقائق على أرض الواقع من خلال شهادات المدنيين وما إذا كان القصف ناتج عن غاراتلقوات التحالف العربي أم أن القصف كان من قبل المليشيا الحوثية التي تتعمد ارتكابمجازر وحشية بحق المدنيين وتحمل أخطائها كعادتها على قوات الجيش الوطني والمقاومةالشعبية ودول التحالف العربي".
 
*موسكو تنفي نيتها منح الرئيس السابق علي عبدالله صالح لجوءا سياسيا، أو استقباله للعلاج، بعد ورود تقارير حول تسوية بين أطراف النزاع اليمني تتضمن مخرج آمن لصالح.
القائم بأعمال السفارة الروسية بصنعاء، اوليغ دريموف، قال إن بلاده لم تقترح أبدا على "صالح " اللجوء السياسي، "ولم نخطط أو ننوي استقباله للعلاج في روسيا".
دريموف أكد في حديث لجريدة الرأي الكويتية، عدم وجود أي توجه روسي للتدخل المباشر في اليمن.
وجدد التزام بلاده بقرار مجلس الأمن الدولي 2216 الذي يلزم الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق وقف العنف والتخلي عن السلاح والانسحاب من العاصمة صنعاء والمدن التي سيطروا عليها تباعا منذ منتصف 2014.
 
وقال الدبلوماسي الروسي، إن موسكو ملتزمة ومتمسكة بتنفيذ القرار 2216 بكل بنوده،" لذلك لا يمكن الحديث عن تدخل مباشر لروسيا في النزاع اليمني مثلما هو الحال في سورية".
أضاف "الوضع بين سورية واليمن، مختلف جذريا".
 
*البيت الأبيض يرحب بإعلان قوات التحالف عن نهاية وشيكة للعمليات العسكرية الكبرى في اليمن.
الناطق باسم الرئاسة الأميركية جوش ايرنست، قال إن البيت الأبيض يرحب بإعلان الناطق باسم قوات التحالف العربي العميد احمد عسيري الوصول إلى "نهاية مرحلة المعارك الكبيرة"في اليمن.
وكان عسيري، قال في تصريحات له إن العمليات العسكرية الكبيرة التي ينفذها التحالف في اليمن أوشكت على الانتهاء، وأن اليمن سيبقى بحاجة للدعم على المدى الطويل لتجنب تحوله إلى ليبيا ثانية.
وأفاد عسيري أن المعارك توقفت تقريبا على طول الحدود السعودية اليمنية بعد جهود الوساطة التي جرت الأسبوع الماضي، موضحا أن المراحل المقبلة ستشمل العمل على إعادة الاستقرار وإعادة إعمار البلاد وأن "الرياض لن تتخلى عن اليمن" حد تعبيره.
وتأتي تصريحات المسؤول السعودي في مناسبة مرور عام على انطلاق العمليات العسكرية للتحالف في 26 مارس العام الماضي دعما لحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي ضد الحوثيين والرئيس السابق في اليمن.
*وسائل إعلام سعودية تعلن سقوط قذائف عسكرية من الأراضي اليمنية، في منطقة صامطة عند حدودها الجنوبية.
إلى ذلك أفادت مصادر موالية للحكومة أن الطبران السعودي قصف موقعا للحوثيين في منطقة الطلح بمحافظة صعدة، غير أن إعلام الجماعة لم يؤكد الهجوم.
*إعلام الرئيس السابق يعلن مقتل مواطن يمني برصاص حرس الحدود السعودي في منطقة عياش بمديرية منبه غربي محافظة صعدة بعد نحو أسبوع على اتفاق غامض بين الحوثيين والجانب السعودي للتهدئة في الجبهة الحدودية.
تعز:
*غارة لطيران التحالف على مواقع الحوثيين شرقي مدينة تعز ،على وقع استمرار المعارك العنيفة في حيي الجحملية و ثعبات ومحيط القصر الجمهوري، ومعسكر الدفاع الجوي، مخلفة نحو 20 قتيلا بينهم أربعة مدنيين حسب مصادر موالية للحكومة.
*الحوثيون يقصفون تجمعات للقوات الحكومية في مثلث الاحيوق بمديرية الوازعية جنوبي غرب مدينة تعز.
صنعاء:
*مقاتلات التحالف تقصف مستودعات أسلحة وألوية للحماية الرئاسية موالية للرئيس السابق جنوبي صنعاء في ثاني هجوم من نوعه منذ الإعلان عن التهدئة القتالية في الجبهة الحدودية الأسبوع الماضي.
*آلاف الحوثيين يتظاهرون مجددا في العاصمة اليمنية صنعاء تنديدا بالغارات الجوية التي استهدفت سوقا شعبية في مديرية مستبا بمحافظة حجة، موقعة نحو 119 قتيلا حسب الأمم المتحدة.
واحتشد الحوثيون ​عصر اليوم الجمعة في ساحة التغيير وسط العاصمة، تحت شعار "مستمرون في الثورة ضد المجازر على الشعب اليمني".
ورفع الحوثيون الأعلام واللفتات المنددة بالغارات الجوية الجوية لطيران التحالف، كما رددوا العديد من الهتافات.
إلى ذلك أعلنت الحكومة اليمنية تشكيل لجنة تحقيق في القصف الذي استهدف الأربعاء سوقا شعبية بمحافظة حجة.
وكانت منظمة اليونيسيف أعلنت أمس الخميس مقتل 119 شخصا بينهم 22 طفلا بتلك الغارات الجوية.
  الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، دان الهجوم المروع ووصفه ب"الأكثر دموية"منذ اندلاع الصراع هناك.
*ثلاث غارات جوية لطيران التحالف على معسكر الصمع التابع للحرس الجمهوري في مديرية أرحب عند المدخل الشمالي الشرقي للعاصمة صنعاء.
الحديدة:
*طيران التحالف يشن غارتين جويتين على ميناء الخوخة الخاضع لسيطرة الحوثيين عند سواحل البحر الأحمر، جنوبي مدينة الحديدة.
البيضاء:
*قتلى وجرحى من عناصر الحوثيين بهجوم مسلح استهدف دورية للجماعة في مديرية ذي ناعم جنوبي مدينة البيضاء.
وحسب مصادر محلية، شن الحوثيون قصفا عنيفا بالمدفعية وصواريخ الكاتيوشا على مواقع خصومهم المحليين في منطقة آل حميقان بمديرية الزاهر جنوبي غربي المدينة.
الجوف:
*الحوثيون يعلنون استهداف تجمع للقوات الحكومية في المجمع الحكومي بمدينة الحزم عاصمة المحافظة الصحراوية.
حضرموت:
*تحليق مكثف لطيران التحالف في سماء المكلا عاصمة محافظة حضرموت التي يسيطر عليها مسلحو تنظيم القاعدة منذ ابريل/ نيسان 2015.
ويسيطر تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، وجماعات محلية مرتبطة به على طول الساحل الشرقي للبلاد، فضلا عن أربع مدن جنوبية على الأقل، فيما يتوقع مراقبون أن تذهب هذه التنظيمات إلى قضم المزيد من الأراضي في أبين وشبوة وحضرموت.
وإضافة لدعم الحملة العسكرية للسلطات الحكومية ضد الجماعات المتطرفة في العاصمة المؤقتة عدن، كان طيران التحالف استهدف مواقع للجماعات المتشددة في  محافظات شبوة وابين ولحج .
ويمتلك التنظيم ترسانة عسكرية كبيرة من سيطرته على ألوية المنطقة العسكرية الثانية، فيما توقع وزير النقل اليمني السابق بدر باسلمة، حصول التنظيم على موارد مالية طائلة تفوق المليار ريال يوميا من سيطرته على موانئ في محافظات المهرة وحضرموت وشبوة.
مأرب:
*طيران التحالف يشن 9 غارات جوية على مواقع للحوثيين في مديرية صرواح غربي المحافظة، بينما أعلن الحوثيون  عن سقوط قتلى من القوات الحكومية باستهداف مدرعة عسكرية هناك.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.