تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا ـ ارهاب

فرنسا تتحسب لاعتداءات إرهابية وتنشر 1600 رجل أمن إضافي

أ ف ب

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف عن سلسلة إجراءات امن تضاف إلى تلك المتخذة منذ اعتداءات باريس ، بهدف منع حصول أي عمليات إرهابية في فرنسا بعد التفجيرات التي استهدفت اليوم مطار بروكسل الدولي ومحطة لمترو الأنفاق في العاصمة البلجيكية .

إعلان

جاء الإعلان عن هذه الإجراءات في ختام اجتماع خلية أزمة في قصر الاليزيه برئاسة الرئيس فرنسوا هولا ند وبحضور وزراء الدفاع والداخلية والخارجية تداول خلاله المجتمعون بالمعلومات المتوافرة عن تفجيرات بروكسل وعن المخاطر التي تواجه فرنسا ودولا أوروبية أخرى ضمن سيناريوهات كانت حذر منها جهاز الشرطة الأوروبية يوروبول وتهدف إلى ضرب منشاءات ومرافق حيوية في عدد من الدول الأوروبية لإلحاق الضرر وإيقاع اكبر عدد ممكن من الضحايا.

 

وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف أعلن عن زيادة عدد رجال الأجهزة الأمنية على تنوعها والمكلفة بحماية المرافق العامة والمعابر منذ تفجيرات باريس . وقال كازنوف إن 1600 رجل امن إضافي سينضمون إلى ال 5000 الذين يتولون حراسة الحدود ويقومون بعمليات التفتيش والدوريات ويشرفون على نقاط المراقبة ال 220 ضمن الإجراءات المعلنة منذ تشرين الثاني نوفمبر الماضي .

 

كازنوف جدد التوجيهات إلى الأجهزة الأمنية بتشديد الإجراءات المتخذة في المطارات ومحطات المترو والقطارات ووسائل النقل العام وقال انه بموجب الإجراءات الأمنية فان المسافرين الذين يحملون بطاقة سفر وبطاقات هوية مخولون فقط الدخول الى محطات النقل حيث ستقوم الشرطة بعمليات تفتيش ممنهج للمسافرين كما سيتم تبث رسائل صوتية بشكل دائم من اجل توعية المواطنين .

كازنوف كشف أن 400 رجل امن إضافي نشروا في المطارات الباريسية وانه تم تشديد المراقبة على الحدود .

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن