تفجيرات بروكسل

موغريني بكت في عمان فما السبب ؟

وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في الاردن و هي تبكي(رويترز)

بكت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني عندما تبلغت خبر تفجيرات بروكسل وعلقت على الخبر بصوت خافت قائلة : "انه يوم حزين جدا لأوروبا".

إعلان
كانت عوغريني في الأردن تستعد لعقد مؤتمر صحافي مشترك مع وزير خارجية الأردن ناصر جودة في عمان فبدأت حديثها للصحافيين بالقول"أن أوروبا وعاصمتها بلجيكا ،تعاني نفس الألم الذي عرفته منطقة الشرق الأوسط وتعاني منه يوميا".        
 
 لم تكمل موغريني حديثها توقفت قليلا وذرفت بعض الدموع  ثم مسحت عينتاها وأكملت وقد بدا عليها التأثر الشديد "ما زلنا ننتظر أخبارا محددة أكثر حول حيثيات الاعتداءات في بروكسل لكن من الواضح أن جذور هذا الألم الذي نعانيه في منطقتنا هي نفسها".      
 
أضافت "وجودنا هنا اليوم معا هو اقوي رسالة قوة وصداقة بين شعوبنا نوجهها لأولئك الذين يحاولون تفريقنا، لن نتفرق وسنبقى معا". 
من جانبه، وصف جودة تفجيرات بروكسل ب`أنها "أحداث مأساوية، وتفجيرات إرهابية" معبرا عن "إدانة الأردن الشديدة لهذه الأعمال الإجرامية الإرهابية".         
تم اختصار المؤتمر قبل أن يأخذ جودة آو موغريني أي سؤال من الصحافيين، وحاول جودة مواساتها قبل أن يخرجا من القاعة.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن