أخبار العالم

نيويورك ولندن مهددتان بالغرق

الصورة من (فيسبوك)

يقول العلماء إن التغير المناخي المدمر يمكن أن يكون أقرب من التوقعات ،ويتفق إن معظم العلماء على إن مستوى مياه البحر سترتفع، ولكن البعض يقولون إن ذلك الأمر لن يحدث لعدة عقود.

إعلان
دراسة جديدة تم نشرها صباح اليوم من قبل مجلة العلوم الأوروبية وتشير ان مستويات مياه البحر ستزداد عدة إقدام على مدى السنوات الـ 50 القادمة، وتتوقع الدراسة أن تغمر الماء العديد من المدن الساحلية حول العالم بما فيها نيويورك ولندن بحلول نهاية القرن.
 
نصت الدراسة انه "من المرجح أن يزداد مستوى سطح البحر عدة أمتار بين فترة زمنية من 50 الى 150 عاما "
تشير الدراسة الى ان مستوى مياه المحيطات في العالم كانت اعلى من ستة الى سبعة أمتار خلال فترة " ايميان" وقد حدث ذلك منذ حوالي 120000 سنة.
 
جيمس هانسن وهو عالم مناخ متقاعد لدى ناسا والذي قاد فريق البحث قال لـ نيويورك تايمز انه " نحن في خطر تسليم الجيل الحالي في عالمنا هذا وضعا خطيرا وخارج عن سيطرتهم ".
 
واوصت انه يوجد " حاجة ملحة لتقليل انبعاثات ثاني أوكسيد الكربون نظرا لما يسببه من اخطار في النظام المناخي واستمرار ارتفاع درجات الحرارة التي ستتسبب بعواقب غير مرغوب بها ولا يمكن تجنبها، وتشمل العواصف الشديدة وذوبان أجزاء كبيرة من الصفائح الجليدية وارتفاع مستوى سطح البحر".
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن