باكستان

"طالبان باكستان" تتبنى اعتداء لاهور الانتحاري الذي أوقع 72 قتيلاً

في موقع الاعتداء الانتحاري في لاهور 28 آذار/مارس 2016 (أ ف ب)
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

اعلنت حركة طالبان باكستان الاثنين تبنيها للاعتداء الانتحاري الذي اوقع 72 قتيلا في منتزه مكتظ في لاهور الاحد مضيفة انها استهدفت مسيحيين بمناسبة عيد الفصح.

إعلان

واعلن احسان الله احسان المتحدث باسم فصيل "جماعة الاحرار" التابع لحركة طالبان في اتصال هاتفي مع فرانس برس الاثنين "لقد نفذنا هجوم لاهور لاننا نستهدف مسيحيين".

واضاف احسان "سنشن هجمات مماثلة في المستقبل"، وتابع "البنى التحتية للجيش والحكومة الباكستانية والمدارس والجامعات ايضا من بين اهدافنا.

واوقع الاعتداء الانتحاري الذي استهدف الاحد متنزها في قلب لاهور 72 قتيلا على الاقل من بينهم 29 طفلا بالاضافة الى عشرات الجرحى.

وهذا الاعتداء هو الاكثر دموية هذا العام في باكستان.

واعلنت فصائل تابعة لحركة طالبان باكستان مسؤوليتها عن عدة اعتداءات في العام 2016 من بينها على جامعة في شرسادة (شمال غرب) في كانون الثاني/يناير ومحكمة في شقدار (شمال غرب) في مطلع اذار/مارس.

وفي كانون الاول/ديسمبر، اعلنت الحركة مسؤوليتها عن اعتداء على مدرسة عسكرية في بيشاور مما اوقع اكثر من 150 قتيلا واثار صدمة في البلاد.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن