تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

تركيا تستدعي السفير الألماني بسبب أغنية تسخر من أردوغان

أردوغان يرتدي قبعة تركمانية خلال لقاء لحزب العدالة والتنمية ثم يلعب كرة القدم خلال افتتاح أحد الملاعب في اسطنبول (أ ف ب)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

استدعت السلطات التركية السفير الالماني في انقرة حول اغنية ساخرة بثتها شبكة المانية واعتبرت مهينة للرئيس رجب طيب اردوغان، حسبما افاد مصدر دبلوماسي تركي الثلاثاء.

إعلان

واوضح المصدر الذي رفض الكشف عن هويته ان السفير مارتن اردمان "استدعي الاسبوع الماضي وعبرنا له عن استيائنا من بث الاغنية وطالبنا بالتوقف عن ذلك".

وتتناول الاغنية التي بثت خلال برنامج "اكسترا 3" على قناة "ان دي ار" المحلية في 17 اذار/مارس القيود التي تفرضها الحكومة التركية على حرية الاعلام، كما تنتقد المبالغ الطائلة التي انفقت لبناء قصر فخم بالقرب من العاصمة انقرة.

وجاء في كلمات الاغنية "يعيش في ترف، هذا المتكبر من البوسفور، واذا كتب صحافي ما لا يروق لاردوغان صار في السجن في اليوم الثاني".

وكان اردوغان رئيسا للوزراء منذ العام 2002 قبل ان يتولى الرئاسة في العام 2014، ويتهمه معارضوه بان لديه نزعة سلطوية.

انتقد اردوغان في الايام الاخيرة بشدة حضور دبلوماسيين غربيين خصوصا من المانيا وفرنسا افتتاح محاكمة رئيس تحرير صحيفة "جمهورييت" جان دوندار ورئيس مكتب الصحيفة في انقرة اردم غول في اسطنبول الجمعة.

واحتجت انقرة الاثنين لدى العديد من الدول الاوروبية على التعليقات التي نشرها دبلوماسيون حضروا المحاكمة على شبكات التواصل الاجتماعي.

يحاكم جان دوندار واردم غول المعارضان الشرسان للحكم في تركيا لانهما اتهما في مقال مسند بالصور ونشر في ايار/مايو 2014 الحكومة بتسليم اسلحة لمعارضين اسلاميين في سوريا في كانون الثاني/يناير 2014، وهما يواجهان عقوبة سجن مدى الحياة في حال ادانتهما.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.