تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن: الموجز الصباحي 2016/03/30

حملة أمنية لملاحقة جهاديي عدن وتقدم حكومي في الجوف وتعثر في حجة

بقايا سيارة كانت تقل جهاديين كانوا يحضرون لعملية انتحارية في عدن 16 آذار/مارس 2016 (أ ف ب)
نص : عدنان الصنوي - صنعاء
6 دقائق

السلطات الامنية في عدن تعلن ضبط 21 مشتبها بعلاقتهم بتنظيم القاعدة، اثر حملة مداهمات واسعة شنتها الليلة الماضية على اوكار التنظيم الجهادي في مديرية المنصورة وسط مدينة عدن جنوبي البلاد.

إعلان

وقال مصدر امني ان قوات حكومية معززة بمدرعات اماراتية نفذت في وقت متأخر مساء امس الثلاثاء عمليات مداهمة مباغتة لمقرات ومنازل تتحصن بداخلها عناصر مطلوبة على خلفية احداث العنف شبه اليومية في المدينة الساحلية الجنوبية.

واكد المصدر ضبط 21 مشتبها تم ايداعهم السجن المركزي في المنصورة الذي استعادته قوات الامن في حملتها العسكرية هذه.

وتحدث شهود عيان وسكان محليون عن انتشار لافت لقوات الامن في مديرية المنصورة، وتحليق للطيران الحربي، بينما تم نصب نقاط للتفتيش وايقاف مشتبهين على علاقة بالتنظيمات الجهادية.

وحسب تلك المصادر اطلقت قوات الامن اليوم الاربعاء تحذيرا بان الاشخاص الذين يقودون دراجات نارية، او يرتدون أوشحة سوداء، او يحملون اسلحة سيتم ايقافهم واعتقالهم.

وكانت مديرية المنصورة خلال الاسابيع الاخيرة، مسرحا لمعارك عنيفة بين القوات الحكومية ومتطرفين اسلاميين، خلفت اكثر من عشرين قتيلا على الاقل من عناصر القاعدة.

وتنتشر خلايا لعناصر جهادية، بشكل اوضح في مديريات المنصورة والبريقة ودار سعد والتواهي، من اجمالي 8 مديريات في مدينة عدن، ما يشكل تهديدا كبيرا لجهود الحكومة اليمنية، التي تكافح من اجل تطبيع الاوضاع في المدينة التي اعلنتها السلطات عاصمة مؤقتة للبلاد.

وتأتي هذه الحملة بعد اقل من اسبوع على سلسلة تفجيرات انتحارية ضربت الجمعة الضاحية الغربية لمدينة عدن واسفرت عن سقوط نحو 22 قتيلا على الاقل بينهم مدنيون.

ومنذ استعادتها من الحوثيين والرئيس السابق منتصف يوليو الماضي، تشهد مدينة عدن انفلاتا امنيا، في وقت صعدت فيه الجماعات المتطرفة من هجماتها المسلحة على نحو غير مسبوق في المدينة الساحلية الجنوبية التي اعلنتها الحكومة عاصمة مؤقتة للبلاد.

الجوف:
القوات الحكومية تعلن استعادة منطقة الصفراء جنوبي محافظة الجوف على الحدود مع محافظة مأرب المجاورة. مصادر عسكرية موالية للحكومة، قالت ان حلفاء الحكومة تمكنوا من فتح الطريق الاسفلتي بين المحافظتين الصحراويتين القريبتين من الحدود مع السعودية. ويفتح هذا التقدم الميداني الطريق امام التحام القوات الحكومية في محافظة الجوف بنظيرتها في محافظة مأرب.

تعز:
تجدد المواجهات العنيفة بين القوات الحكومية من جهة والحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق من جهة ثانية شرقي مدينة تعز.

مصادر محلية قالت ان معارك ضارية دارت بين الطرفين خلال الساعات الاخيرة في أحياء الدعوة والجحملية والكمب شرقي مدينة تعز، تزامنا مع مواجهات أخرى في وادي الزنوج وتلة الدفاع الجوي شمالي غرب المدينة.

وتحدثت مصادر اعلامية موالية للحكومة عن مقتل عنصر من القوات الحكومية واصابة سبعة آخرين، فضلا عن مقتل 7 حوثيين واصابة 13 اخرين في مختلف جبهات القتال.

غارات لطيران التحالف على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق في شارع الستين ومنطقة الضباب شمالي وجنوبي غرب مدينة تعز.

حجة:
استمرار المواجهات العنيفة لليوم الرابع على التوالي بين القوات الحكومية والحوثيين في جبهة ميدي عند الشريط الحدودي مع السعودية.

وكانت القوات الحكومية استأنفت الاحد عملية عسكرية مدعومة من التحالف في محافظة حجة الساحلية على البحر الأحمر شمالي غرب اليمن، بعد نحو أسبوعين من التهدئة ارتباطا بالتفاهمات بين الحوثيين والسعوديين على الجبهة الحدودية.

وقال مصادر عسكرية أن الساعات الاخيرة شهدت مواجهات هي الاعنف بين الطرفين في صحراء ميدي، حيث يحاول حلفاء الحكومة باسناد جوي وبري وبحري كثيف من قوات التحالف التقدم باتجاه مدينة ميدي الاستراتيجية، حيث تعثرت محاولتان سابقتان لاستعادة المدينة، خلال اليومين الماضيين. اعلام الحوثيين قال ان مقاتلي الجماعة تصدوا لقوات التحالف وكبدوها خسائر فادحة في الارواح والاليات.

وكالة الانباء الخاضة لسيطرة الحوثيين نقلت عن مصدر عسكري موال للجماعة، ان 378 عنصرا من حلفاء الحكومة قتلوا في هذه المواجهات، بينهم قائد كتيبة مدفعية سعودي.

واشار الى تدمير تدمير 15 آلية عسكرية لقوات التحالف في معارك اليومين الماضيين. لكن لم يتسن لمونت كارلو الدولية التأكد بشأن هذه المعلومات من مصادر محايدة.

ومنذ استعادة قوات حكومية بدعم من التحالف العربي الذي تقوده السعودية ميناء ميدي الاستراتيجي على البحر الاحمر في اكتوبر الماضي، تعثرت محاولات حلفاء الحكومة في احراز اختراق ميداني جديد للتقدم عند الشرط الساحلي باتجاه ميناء الحديدة، ثاني اكبر موانئ اليمن الاقتصادية.

صنعاء:
طيران التحالف يجدد قصفه لمقر القوات العسكرية الخاصة المعروفة بقوات النخبة في الجيش اليمني بمنطقة الصباحة غربي العاصمة صنعاء.

الضالع:
الحوثيون المتمركزون في جبل ناصة يقصفون مواقع حلفاء الحكومة في مريس وحمك شمالي محافظة الضالع.

البيضاء:
غارات على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق في مديريتي الوهبية وناطع شمالي البيضاء.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.