تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فضاء

"بلو أوريجين" تنجح للمرة الثالثة في إطلاق صاروخ فضائي

موقع شركة بلو أوريجين
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أتمت شركة "بلو أوريجين" الأميركية الخاصة بنجاح تجربتها الثالثة لإطلاق صاروخ فضائي غير مأهول وجعله يحط مجددا بعد ما ارتفع نحو مئة كيلومتر عن سطح الأرض، بحسب ما أعلن مؤسس الشركة جيف بيزوس السبت 2 أبريل 2016.

إعلان

وكتب مؤسس الشركة على تويتر "إقلاع من دون أي مشكلة وهبوط ممتاز".

وجرت الرحلة التجريبية الأولى لهذا الصاروخ في آخر تشرين الثاني/نوفمبر2015، تلتها رحلة تجريبية ثانية في كانون الثاني/يناير 2016، وفي المرتين تمكنت "بلو اوريجين" من استعادة المركبة وجعلها تحط بهدوء على الأرض، وهو التحدي الذي يشغل بال منافستها "سبايس اكس" دون أن تتمكن من تحقيقه بشكل ناجز حتى الآن.

وانطلق صاروخ "بلو اوريجين" إلى ارتفاع مئة كيلومتر، أي إلى حدود الغلاف الجوي للأرض، ثم هبط بشكل عمودي، وأبطأ سرعته مستعينا بمظلات الى خمسة كيلومترات في الساعة، ثم حط على مقربة من موقع الإطلاق، في تكساس جنوب الولايات المتحدة.

ومن شأن استعادة الصواريخ القاذفة أن تخفض تكاليف المهمات الفضائية بشكل كبير، إذ إن الصاروخ يصبح قابلا للاستخدام مرات عدة، سواء في الرحلات المأهولة أو في إطلاق الأقمار الاصطناعية.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.