تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر

صورة ـ حقيقة تغطية تمثال "إبراهيم باشا" في القاهرة: مراعاة لمشاعر ملك السعودية أم لدواعي الترميم؟

فيسبوك

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، صورة لتمثال "إبراهيم باشا"، ابن محمد على باشا، وقد تمت تغطيته، في وسط القاهرة.

إعلان

واعتبرت تلك المواقع أن تغطية التمثال جاءت مراعاة لمشاعر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، لأنه سيشاهد التمثال أثناء مروره من ميدان "الأوبرا" لصلاة الجمعة في الجامع الأزهر، يوم 8 أبريل 2016، نظرًا إلى أن ملوك السعودية لا يحبون إبراهيم باشا، الذي قاد الجيش المصري، وقضى على الدولة السعودية الأولى عام 1816، وأسر أميرهم عبد الله بن سعود، وأرسله محمد علي باشا للأستانة وتم إعدامه.

 

صورة يبدو فيها تمثال ابراهيم باشا مغطى

 

غير أن مصادر إعلامية ومواقع مصرية أخرى أوضحت أنه لم تتم تغطية التمثال كما أشيع، ولكن التمثال يخضع لأعمال ترميم منذ أكثر من شهر، وقد تم نصب السقالات لترميمه، وتغطيته حتى الانتهاء من أعمال الترميم، مشيرة إلى أن هناك ترتيبا لترميم الآثار في منطقة وسط البلد.
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.