تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة الأمريكية

مدير سي آي إيه يعد بعدم استخدام "الإيهام بالغرق" مستقبلا

(فيسبوك)

وعد مدير وكالة الاستخبارات المركزية (سي اي ايه) الأميركية جون برينان أن الوكالة لن تستخدم وسائل "التحقيقات المعززة" بما في ذلك "الإيهام بالغرق" ضد المشتبه بضلوعهم في الإرهاب، حتى في عهد رئيس جديد.

إعلان
قد تؤثر تصريحات برينان على السباق للوصول إلى البيت الأبيض هذا العام بعد ان أعلن المرشح الجمهوري دونالد ترامب انه سيسمح باللجوء الى "الإيهام بالغرق" الذي حظره الرئيس باراك اوباما بعد فترة وجيزة من توليه الحكم في 2009 - إضافة إلى أساليب "أسوأ بكثير" في حال انتخابه رئيسا للبلاد.
 
وقال برينان في مقابلة مع شبكة ان بي سي الإخبارية يوم الاثنين 11 أبريل 2016 "لن أوافق على استخدام بعض هذه الأساليب التي سمعتها تتردد لان هذه المؤسسة يجب أن تستمر".
وأضاف "لن أوافق مطلقا على ان يستخدم اي ضابط في السي اي ايه الإيهام بالغرق مرة أخرى".
ولكن يمكن للرئيس الجديد تسمية مدير جديد للوكالة بموافقة مجلس الشيوخ.
 
 وكان المرشح الجمهوري الآخر السناتور تيد كروز قال انه لا يعتبر "الايهام بالغرق" وسيلة تعذيب.
ورغم انه وعد بعدم استخدام هذه الطريقة "على نطاق واسع" إلا أن كروز قال انه في حال تولى الرئاسة فانه "سيستخدم أية وسائل تحقيق معزز ممكنة لحماية هذا البلد".

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.