فرنسا ـ أيران

فرنسا: صفقة شراء إيران 118 طائرة إيرباص في المرحلة الأخيرة

وزير النقل الفرنسي آلان فيدالي في طهران (أ ف ب)
إعداد : مونت كارلو الدولية

أعلن وزير النقل الفرنسي آلان فيدالي خلال زيارة إلى طهران الاثنين 18 أبريل 2016 أن بروتوكول الاتفاق الذي تم التوصل إليه في باريس في كانون الثاني/يناير 2016 من اجل شراء إيران 118 طائرة ايرباص بات في المرحلة الأخيرة.

إعلان

وصرح فيدالي في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإيراني عباس اخوندي أن "اكثر من 10% من مكونات طائرة ايرباص من اصل أميركي ولإتمام الاتفاق علينا الحصول على ترخيص من هيئة أميركية" هي المكتب الأميركي لمراقبة الأملاك الأجنبية "اوفاك" وهو تابع لوزارة الخزانة.

وتابع فيدالي الذي وصل الأحد 17 أبريل 2016 على متن الرحلة الاولى للخطوط الجوية الفرنسية بين باريس وطهران بعد توقفها طيلة ثماني سنوات "نحن في مرحلة متقدمة جدا من المفاوضات ويجب عقد لقاءات لوضع اللمسات الأخيرة على القرار الأسبوع المقبل".

وكانت إيران قد تعهدت خلال زيارة رئيسها حسن روحاني إلى باريس في أواخر كانون الثاني/يناير 2016 شراء 118 طائرة للرحلات المتوسطة والبعيدة من المصنع الأوروبي ايرباص.

ألا ان الجانبين ينتظران موافقة من الولايات المتحدة قبل اتمام الاتفاق.

وكانت صناعة النقل الجوي الإيرانية تخضع منذ العام 1995 لحظر أميركي يمنع المصنعين الأوروبيين من بيع طائرات او قطع غيار الى الشركات الإيرانية مما ادى الى توقف العمل بقسم من الأسطول الجوي الايراني.

ويقول رئيس هيئة الملاحة المدنية الايرانية ان البلاد بحاجة الى بين 400 و500 طائرة ركاب بحلول عشر سنوات.

يتضمن الأسطول الإيراني حاليا 140 طائرة يتم استخدامها, وبدأ تشغيلها منذ
حوالى 20 عاما.

وقدرت القيمة الأساسية للاتفاق مع ايرباص ب25 مليار دولار إلا أن المسؤولين الإيرانيين يتحدثون عن عشرة مليارات فقط في إطار عقد إيجار بقصد الشراء.

 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن