ألمانيا

"حرب بوتين السرية": كتاب جديد يتحدث عن "قوات سرية رهن إشارة بوتين" في ألمانيا

جنديان روسيان يتدربان على فنون الدفاع عن النفس (المصدر: systemaspetsnaz.com)
إعداد : مونت كارلو الدولية

يثير كتاب جديد عنوانه "حرب بوتين السرية"، نشر يوم الجمعة 22 أبريل 2016 اهتماما بالغا، ذلك أن مؤلفه الكاتب والصحفي الألماني بوريس رايتشوستر تحدث فيه عن وجود قوات سرية هي رهن إشارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في ألمانيا. وحذر المؤلف من أن زمن الحرب الباردة يعود وينبغي أخذ تلك المخاطر على محمل الجد.

إعلان

وفي مقابلة مع DW الألمانية، أوضح المؤلف أن أجهزة المخابرات تقدر تلك القوات بما بين 250 و300 شخص. وهذه القوات قائمة على أساس مدارس فنون الدفاع عن النفس والتي يتم فيها التدريب على ما يسمى الـ Systema" ، وهو نوع من الفنون العسكرية ذات قواسم مشتركة مع تقنيات القتال التي تستخدمها القوات الروسية الخاصة المسماة سبيتسناز. وتنتشر هذه المدارس في الغرب مثل انتشار الفطر. ولكن يجب القول أيضا إن 99.99 في المائة من الذين يتدربون في هذه المدارس لا علاقة لهم بمثل مجموعات حرب العصابات هذه. ولا يجب علينا وضع الجميع تحت مظلة واحدة أو القول بأنهم جميعا مقاتلون سريون تابعون لروسيا.

وأضاف بوريس رايتشوستر أنه يتم ضم بعض الأشخاص من هؤلاء المتدربين وإرسالهم إلى موسكو تحت ذريعة استكمال التدريبات. وهناك يتم تدريبهم، حسب تدريبات القوات الخاصة سبيتسناز. ولا يتم تدريبهم على تقنيات القتال الفردي وجها لوجه فقط، بل أيضا على التعامل مع المتفجرات والأسلحة النارية والقيام أو التحضير لأعمال التخريب. بعد ذلك يعودون إلى ألمانيا وينتظرون أوامر من موسكو. بعضهم يعمل لدى الشرطة الألمانية وآخرون يعملون لدى الجيش الاتحادي. وحينما قام أحد مكاتب حماية الدستور في إحدى الولايات بالقبض على اثنين منهم، قالا: "نحن ضابطان روسيان ونطالب بأن يتم التعامل معنا وفقاً لذلك".

وأكد الكاتب والصحفي الألماني بوريس رايتشوستر في حديثه لوسيلة الإعلام الألمانية على أن غالبية عناصر هذه القوات من الألمان، أو يحملون الجنسيتين الألمانية والروسية، ومعظمهم يتحدثون اللغة الروسية. وأشار إلى أنه في ألمانيا يعيش حوالي أربعة ملايين شخص من الاتحاد السوفيتي السابق، غير أن معظمهم مواطنون يدينون بالولاء لألمانيا ويجب التأكيد على ذلك.

 

إعداد : مونت كارلو الدولية
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن