تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا-إعلام

مذيعة سورية تلتقط «سيلفي» مع جثث وتثير جدلا واسعا على صفحات التواصل الاجتماعي

صورة السلفي التي نشرتها الإعلامية السورية كنانة علوش على صفحتها في الفيس بوك

جدل واسع، بين غاضب ومؤيد ورافض، يثيره ما نشره ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لمجموعة من الصور التي التقطتها الإعلامية السورية “كنانة علوش” مراسلة قناتي “سما و الدنيا” من حلب.

إعلان

وتُظهر الصور التي نشرتها "علوش" على حسابها الرسمي في "فيسبوك"، وهي تلتقط "سيلفي" برفقة عدد من "الشبيحة"، وخلفهم عدة جثث.
 
وكتبت "علوش" على الصور التي نشرتها: "تحية لبواسل الجيش العربي السوريالذين كان لهم الفضل بصد هجوم العصابات المسلحة وإحباط محاولة تسللهم نحوالمناطق الآمنة في الجزء الغربي لحلب".
 
غير أن جريدة "زيتون" المحلية السورية قالت إن تلك الصور تعود لمعتقلين سابقين، مشيرة إلى أن إعلام النظام يتعمد تزوير الحقائق.
 
ونفى المصدر ما نشرته الإعلامية التيأكدت أن الصور تعود إلى مقاتلين من الجيش الحر تم قتلهم برصاص جنود الأسد فيمعارك بنيامين غرب حلب.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن