أخبار العالم

"لينينغراد" تحتفل بشققها التشاركية من زمن الحقبة السوفيتية

أ ف ب
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

ورثت سان بطرسبورغ عن الحقبة الشيوعية تلك المباني الجماعية التي يتشارك فيها السكان المطابخ والمرافق الصحية وهي باتت اليوم من المعالم الرئيسية للمدينة.

إعلان

فبعد أكثر من 25 عاما على انهيار الاتحاد السوفييتي، لا تزال هذه المجمعات السكنية محور مؤتمرات وزيارات إرشادية، حتى أن فنانين من سان بطربسبورغ خصصوا مهرجانا لهذه المباني المعروفة محليا باسم "كومونالكاس".

وبدأت هذه العمارات تنتشر في روسيا بعد الثورة البلشفية سنة 1917 عندما انتقل العمال والفلاحون للعيش في شقق الطبقة البورجوازية التي زج أصحابها الأصليون في غرفة واحدة منها.

أ ف ب

وصرحت سفيتلانا فوروبييفا المسؤولة في جمعية الفنانين التي أطلقت مهرجان الكومونالكاس لوكالة فرانس برس أن "هذه الشقق هي جزء من تاريخ بلدنا عموما ومدينتنا خصوصا. وصحيح أن عددها لا يزال كبيرا في سان بطرسبورغ، غير انها قيد الزوال، ولهذا السبب بالتحديد قررنا إطلاق هذا المهرجان".

ومن شأن المهرجان أن يعرف المشاركين فيه على الحياة اليومية في هذا النوع من المساكن وعلى سكانها، من أمثال إدوارد إيميلينانوف (75 عاما) الذي يعيش منذ 15 سنة في شقة من ثلاث غرف في حي بيتروغرادسكايا في قلب سان بطرسبورغ المعروفة بلينينغراد في حقبة الشيوعية.

ويخرج إدوارد لملاقاة الزوار بملابسه الداخلية على عادته، مصرحا "أحب هذه المساكن التشاركية ولا أريد الانتقال إلى مسكن آخر. فأنا لم أكن يوما وحيدا فيها وهذا أمر جيد".

أ ف ب

التخلص من الارث السوفياتي

تعيش آنا فيودوروفا في غرفة تطل نوافذها على شارع رئيسي في سان بطرسبورغ وهي تتشارك المطبخ والحمامات مع نحو 10 من جيرانها يعيشون في الشقة عينها المؤلفة من ثماني غرف.

وكشفت هذه الفنانة التي أتت قبل أربع سنوات من فولغوغراد (الجنوب) للعيش هنا "لهذا النوع من الشقق وجهان، واحد رائع وآخر سلبي".

فهذه الشابة الشقراء سعيدة جدا بالعيش في الوسط التاريخي للمدينة وفخورة جدا بالتصاميم المعمارية لهذا المبنى العائد للعام 1905، بالرغم من "بعض الأمور المعقدة" الناجمة عن تشارك المسكن الواحد بين أشخاص مختلفي الأطباع.

وفي الثمانينات، كان حوالي 40% من المجمعات السكنية في وسط لينينغراد تشاركي الطابع، لكن بعد انهيار الاتحاد السوفياتي سنة 1991، قام عدد من الأثرياء الروس بشراء جزء كبير من هذه الشقق البورجوازية التي كانت في أحيان كثيرة تتداعى. وانتقل السكان السابقون للعيش في شقق فردية صغيرة في ضواحي المدينة.

أ ف ب

وفي العام 2008 اعتمدت سلطات سان بطرسبورغ برنامج إعادة سكن للقاطنين في الكومونالكاس في مسعى إلى التخلص من هذا الإرث السوفياتي.

وفي خلال 7 سنوات، تراجع عدد هذه المساكن من 116 ألفا إلى 83 ألفا في مدينة تضم خمسة ملايين نسمة، بحسب الأرقام الرسمي. وفي موسكو مثلا حيث يعيش 12 مليون شخص، أزيل أثر هذه الكومونالكاس.

وقد قررت الشقيقتان كيرا (45 عاما) وسفيتلانا (48 عاما) المشاركة في هذا المهرجان، إذ ان الحنين إلى الماضي يغمرهما. وتستذكر الشقيقة البكر "عشنا في شقة مماثلة مع 18 جارا".

اضغط/ي هنا للمزيد من الصور

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن