تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا ـ كرة القدم

بالفيديو: باريس سان جرمان يكرم "أسطورته" زلاتان ابراهيموفيتش عبر يوتيوب

زلاتان ابراهيموفيتش (أ ف ب)

نشرت قناة نادي باريس سان جرمان عبر اليوتيوب فيديو كليب "وداعي" لأسطورة الفريق زلاتان ابراهيموفيتش تظهره في أهم لحظات ابراهيموفيتش مع النادي الباريسي في مبادرة من إدارة النادي لشكر نجم النادي على مدار أربعة مواسم.

إعلان

وكان رئيس نادي باريس سان جرمان القطري ناصر الخليفي قد أشاد بالنجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش يوم الجمعة 13 أيار ـ مايو 2016، فحسب الخليفي "كتب زلاتان صفحة مجيدة في التاريخ العريق لنادينا. بفضل جميع الألقاب التي حصدها وأرقامه القياسية ونظرا للشعبية الهائلة التي يتمتع بها لدى أنصار النادي، فقد ساهم ابراهيم في منحنا إشعاعا عظيما في مختلف أنحاء العالم".

وزلاتان الذي رحل كـ "أسطورة" عن النادي الباريسي حسب تعبيره هو نفسه عبر تويتر توج خلاا مسيرته مع هذا الفريق أربع مرات في الدوري الفرنسي (2013 و2014 و2015 و2016) ومرتين في كأس الرابطة (2015 و2016) وكأس فرنسا (2015 وسيخوض نهائي الكأس هذا الموسم في 21 من الشهر الجاري).

 

واصبح ابراهيموفيتش هدافا تاريخيا للنادي بعد أن حصل لقب الهداف في أربع مواسم في الدوري الفرنسي، ولا تزال أمامه الفرصة لتجاوز الرقم القياسي المسجل باسم كارلوس بيانكي الأكثر تسجيلا للفريق في موسم واحد.

ويمثل المهاجم السويدي أكثر من آي لاعب آخر الطموحات الكبيرة للفريق الباريسي برئاسة القطري الخليفي، وتتجسد هذه الطموحات بأن يصبح النادي أحد عمالقة أوروبا في كرة القدم. وساهم ابراهيموفيتش بشكل كبير منذ وصوله للعاصمة الفرنسية في 2012 في الاقتراب من هذا الهدف سواء داخل الملعب أو خارجه.

ورغم الانجازات المحلية التي حققها النادي في وجوده إلا أن صورة باريس سان جرمان الكبيرة كانت تتضاءل في المواجهات الأوروبية الكبرى. ولكن ذلك لم يحول دون أن يحتل ابراهيموفيتش مكانا في قلوب مشجعي الفريق الباريسي، رغم أن سوء تصرفه أحيانا كلفه الكثير، كالعاصفة التي واجهها حين قال إن فرنسا "بلد القذارة" لا تستحق أن يكون فيها فريق مثل باريس سان جرمان.

فابراهيموفيتش اعتاد على إطلاق التصريحات النارية دون أن يكلف نفسه عناء تعلم لغة البلد الذي يلعب فيه، وكنه أيضا صنع مجدا مع فريق العاصمة باريس سان جيرمان.

وولد زلاتان في 3 اكتوبر 1981 لأب بوسني مسلم وأم كرواتية مسيحية في مدينة مالمو السويدية وسمي زلاتان التي تعني بالصربية الكرواتية "ذهب".

لعب في 1996 في أحد الأندية المحلية في مسقط رأسه ، استقر في 2001 بنادي أياكس الهولندي، الذي توج معه بلقب الدوري مرتين قبل أن ينتقل إلى يوفنتوس. وبعد أن هبط الأخير إلى الدرجة الثانية بسبب قضية التلاعب في المباريات هادر زلاتان الفريق لينتقل لانتر ميلان، حيث حقق لقب الدوري ثلاث مرات في مواسمه الثلاث مع الفريق.

ثم انتقل النجم السويدي بعدها إلى برشلونة في 2009 لتعويض رحيل الكاميروني صامويل ايتو في أغلى صفقة بتاريخ النادي، ولكنه واجه صعوبة في التأقلم مع الأرجنتيني ليونيل ميسي والمدرب بيب جوارديولا، فقرر الرحيل في نهاية الموسم عن الفريق الكتالوني بعد التتويج معه بالليجا.

بعد ذلك لعب مع ميلان الإيطالي في الموسم التالي وتوج معه بالدوري الايطالي وتضاعفت حصيلة أهدافه مما جعله محظ أنظار إدارة نادي سان جرمان القطرية التي كانت تطمح لجعل باريس سان جرمان أحد عمالقة كرة القدم في الدوري الأوروبي، وهذا ما نججت بالتقدم باتجاههه بمساعدة "الملك" الوافد الذي غادر الفريق كـ "أسطورة" زلاتان ابراهيموفيتش.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن