تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فنزويلا

نائب الرئيس الفنزويلي: "لا استفتاء يقيل مادورو من منصبه"

نيكولاس مادورو (رويترز)
2 دقائق

حالة استثنائية تعيشها فنزويلا ورئيسها نيكولاس مادوروا في ظل مساعي المعارضة إلى تنظيم استفتاء من اجل اقالة رئيس الجمهورية من منصبه.

إعلان

إلا أن نائب الرئيس الفنزويلي اريستوبولو ايستوريز قال، أمس الأحد، إن هذا الإ ستفتاء لن يجرى. نائب الرئيس الفنزويلي صعد لهجته قائلا بنبرة تهديد:" عليهم أن يقتلونا جميعا قبل أن ينفذوا انقلابا برلمانيا".

 

يتزامن هذا التصعيد مع اعلان الرئيس الفنزويلي تمديد حالة الطوارئ الاقتصادية في البلاد لمدة 90 يوما،هذا في وقت لم تكشف فيه بعد تفاصيل المرسوم لتمديد العمل ب" حالة الطوارئ الاقتصادية" المعمول بها منذ منتصف كانون الثاني/يناير وانتهى يوم السبت الماضي.

 

مادور اعتبر أن فنزويلا تعيش حالة استثنائية وأشار إلى تهديدات خارجية ليأمر بعد ذلك بمصادرة المصانع التي تشلها البرجوازية" وبسجن أصحابها الذين اتهمهم بتخريب البلاد.

 

خطوة يسعى من خلالها مادورو لاستعادة قدرة الإنتاج المشلولة في بلد يملك أكبر احتياطي من النفط في العالم و يعاني من أزمة اقتصادية حادة ناجمة عن تراجع أسعار النفط المصدر الرئيسي للبلاد من العملات الصعبة.

 

قد تصاعد التوتر بصورة مفاجئة خلال اليومين الماضيين وسط دعوات المظاهرات و دعوات أخرى للتظاهر بينما تغرق البلاد في الفوضى تدريجيا مع انقطاع التيار الكهربائي يوميا واختصار عمل الأجهزة الحكومية إلى يومين في الأسبوع فقط وعمليات نهب للمحلات التجارية وحوادث إحراق لصوص أحياء.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.