تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تحطم طائرة مصر للطيران

تحطم الطائرة المصرية وعلى متنها 66 شخصا بينهم 30 مصريا و15 فرنسيا

طائرة إيرباص مصرية 320
طائرة إيرباص مصرية 320 (الصورة : أ ف ب)

تحطمت طائرة الايرباص 320 التابعة لشركة مصر للطيران قبالة جزيرة كارباثوس اليونانية التي تقع بين جزيرتي رودوس وكريت، وفق مصدر ملاحي يوناني.

إعلان

كانت الطائرة تقل 66 راكبا بينهم طفل ورضيعان. وكان من بين ركاب الطائرة  30 مصريا  و15 فرنسيا وعراقيان وبريطاني وبلجيكي وكويتي وسعودي وسوداني وتشادي وبرتغالي وجزائري وكندي وفق المعلومات التي قدمتها شركة مصر للطيران.
 
وقد أقلعت الطائرة المصرية في الساعة الحادية عشرة وتسع دقائق فجر اليوم، الخميس 19 مايو 2016، من مطار شارل دوغول في باريس في طريقها إلى القاهرة ضمن الرحلة  رقم "أم أس 80" وقد انقطع الاتصال بين الطائرة وبين برج المراقبة في الثانية وخمسة وأربعين دقيقة من ليل أمس.
 
الجيش المصري نفى على صفحته على موقع "فيسبوك" استقبال اي رسائل استغاثة من الطائرة، عكس ما اوردته شركة مصر للطيران في وقت سابق وقالت إن أسباب اختفاء الطائرة فوق البحر الأبيض المتوسط لا تزال مجهولة .
 
ويقول الخبراء إن عدم تمكن الطيارين من توجيه نداء استغاثة يوحي بأن أمرا طارئا ومفاجئا قد باغتهم.
 
من جهته لم يستبعد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس أي احتمال وراء اختفاء الطائرة المصرية التي قالت مصادر ملاحية يونانية أنها تحطمت قبالة جزيرة كارباتوس . 
 
 
عمليات البحث
 
قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت إن فرنسا تعتزم  إرسال  قوارب وطائرات للمساعدة في البحث عن طائرة مصر للطيران التي اختفت في طريقها من باريس  إلى القاهرة.
 
كذلك أعلنت كل من مصر واليونان إرسال زوارق  وطائرات للمساعدة في البحث عن الطائرة المفقودة.
 
تصريحات وزير الخارجية  الفرنسية أعقبت اجتماع خلية أزمة ترأسه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند فجر اليوم في قصر الإيليزيه شارك فيه رئيس الوزراء مانويل فالس  ووزراء الداخلية برنار كازنوف والدفاع جان ايف لودريان والخارجية جان مارك ايرولت.
 
وأعلن الاليزيه ان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند اتصل هاتفيا في الصباح بنظيره المصري عبد الفتاح السيسي وأنهما اتفقا على التعاون الوثيق لكشف ملابسات اختفاء الطائرة بأسرع ما يمكن.
          
ويأتي اختفاء الطائرة بعد ستة اشهر على انفجار عبوة في 31 تشرين الاول-أكتوبر 2015،على متن طائرة ايرباص تسببت بمقتل 224  شخصا بعيد اقلاعها من منتجع شرم الشيخ في جنوب شرق سيناء. وأعلن فرع تنظيم الدولة الاسلامية في مصر مسؤوليته عن الاعتداء.
          
وفي 29 آذار-مارس 2016، تعرضت طائرة تابعة لشركة مصر للطيران على متنها 55 راكبا كانت تقوم برحلة بين الاسكندرية والقاهرة للخطف الى قبرص.
           
وعند الوصول الى مطار لارنكا، أفرج الخاطف عن الركاب الـ 55 ثم سلم نفسه بعد ست ساعات من المفاوضات مع السلطات القبرصية.
 
 

 


هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن