تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

تصريحات كريم بنزيمة حول العنصرية تحدث جدلا واسعا في فرنسا

كريم بنزيمة بعد فوزه بكأس دوري أبطال أوروبا مع ناديه ريال مدريد (رويترز )

أدان عالم كرة القدم بشدة تصريحات كريم بنزيمة التي ادلى بها الى صحيفة "ماركا" الاسبانية يوم الأربعاء 01 حزيران/ يونو 2016 ، والتي اتهم فيها مدرب المنتخب الفرنسي ديدييه ديشان بـ"الرضوخ لضغط العنصريين في فرنسا" بعد ان تم استبعاده عن تشكيلة المنتخب الوطني التي ستخوض نهائيات كأس اوروبا التي تحتضنها فرنسا اعتبارا من 10 حزيران/يونيو الحالي.

إعلان
 
بالنسبة لبطل العالم مع منتخب فرنسا 1998 ليليان تورام، فان بنزيمة يحاول نزع المسؤولية عنه، لان سبب عدم استدعائه الى المنتخب الفرنسي يعود الى اتهامه في قضية الشريط الجنسي بشأن زميله في المنتخب ماتيو فالبوينا.
  
وقال تورام، الذي يرأس مؤسسة للتعليم ضد العنصرية، على هواء إذاعي:" العنصرية موجودة في المجتمع الفرنسي، كان يمكن لبنزيمة القيام بالكثير، وكان رائعا ان يحمل شارة القائد في المنتخب، لكن كان يجب ان يكون سلوكه جيدا".
  
شاركه زميله السابق في المنتخب ايمانويل بوتي هذا الرأي فقال: "اعتقد انه ثأر صغير من كريم. يحاول تعميق الهوة بينه وبين الرأي العام الفرنسي. ان تكون في المنتخب الفرنسي يعني انك سفير. يجب تتحمل مسؤولية الاخطاء ايضا.
    
رئيس نادي تولون الفرنسي للرغبي مراد بوجلال قال لإذاعة "ار تي ال": "لا اعتقد انه قاس خطورة تصريحاته، خصوصا انها قد تكون الهاما لمجندي داعش".
  
واضاف الجزائري الاصل: "بالنسبة للشبان الفقراء، سيصبح مثالا لبعض المجندين الذين سيقولون لهم: انظر، حتى لو كنت الافضل في رياضتك، مثل بنزيمة، لن تتم دعوتك الى المنتخب الفرنسي".
  
كما سببت تصريحات بنزيمة ضجة في الوسط السياسي الفرنسي، على غرار وزير الرياضة باتريك كانر الذي وصف ما قاله اللاعب بـ"غير المقبول".
  
اما وزيرة العمل مريم الخمري فرأت: "العنصرية هي المسؤول المثالي... اعتقد ان هذه الجدلية غير عادلة وغير مجيدة".
  
من جهته، قال المفكر الاسلامي السويسري المثير للجدل طارق رمضان ان غياب بنزيمة عن الزرق ليس تمييزا عنصريا: "هناك حالة وحقيقة وامور منسوبة اليه". 
                  
كانتونا : التيار المعاكس
 
اما أيريك كاتنونا، نجم مانشستر يونيتيد السابق، فانه يرى ان عدم استدعاء كريم بنزيمة وحاتم بن عرفة سببه "اصولهما الافريقية"، مضيفا في تصريح ادلى به لصحيفة "ذي غارديان" البريطانية: "أمر واحد مؤكد، بنزيمة وبن عرفة هما من أفضل اللاعبين في فرنسا ولن يشاركا في كأس اوروبا، وبالتأكيد هما من شمال افريقيا، لذلك، فان النقاش مفتوح".
  
وتابع كانتونا قائلا: "بنزيمة وبن عرفة لاعبان رائعان".
  
وكما كان متوقعا، لم يلق تصريح بنزيمة استحسان المسؤولين في كرة القدم الفرنسية وعلى رأسهم نويل لو غرايت، رئيس التحاد الفرنسي لكرة القدم، الذي تضامن مع المدرب ديشان واعتبر ان موقف ديشان في هذه المسألة "لا غبار عليه"، مضيفا: "انا أحب كثيرا كريم بنزيمة، ولم أبدل موقفي منه لكنه ذهب بعيدا هذه المرة"
                 
  
                 
  
                 
  
                 
  
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن