الشرق الأوسط

خامنئي: الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل "أكبر أعداء إيران"

أ ف ب
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

اعتبر المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية الايرانية علي خامنئي في خطاب القاه الجمعة 3 يونيو 2016 في الذكرى السابعة والعشرين لرحيل الامام الخميني ان الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل تبقى "أكبر أعداء إيران.

إعلان

وقال خامنئي امام قادة البلاد وآلاف تجمعوا في طهران حول ضريح الامام الخميني الذي توفي العام 1989، ان "الولايات المتحدة وبريطانيا الخبيثة والنظام الصهيوني المشؤوم (...) هي اكبر أعداء ايران.

واتهم الولايات المتحدة بعدم الوفاء بالتزاماتها في الاتفاق النووي الذي وقعته طهران مع القوى الكبرى (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين وألمانيا) في تموز/يوليو 2015 وبدأ تنفيذه في كانون الثاني/يناير 2016.

وعلى وقع هتافات "الموت لأمريكا" و"الموت لإسرائيل"، قال خامنئي "يجب ألا ننسى تجربة المفاوضات النووية. لقد تفاوضنا مع مجموعة خمسة زائد واحد وحتى في شكل منفصل مع الولايات المتحدة. توصلنا الى نتائج. ايران وفت بالتزاماتها لكن الاميركيين ليست لديهم اي مصداقية وما زالوا يماطلون حتى ضالان

وتابع "البعض (في ايران) كانوا يعلمون منذ البداية لكن اخرين لا يعلمون. عليكم ان تعلموا بأنه اذا جلستم مع الولايات المتحدة للتوصل الى تفاهم حول اي مسالة فان موقفهم سيكون هو نفسه".

واعتبر خامنئي ان اي طرف "يثق بالولايات المتحدة يرتكب خطأ كبيرا وسيتلقى صفعة" من الاميركيين.

وبعد بدء تنفيذ الاتفاق النووي، رفعت الامم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي قسما كبيرا من العقوبات التي كانت تفرضها على ايران. لكن واشنطن والاتحاد الاوروبي لم يرفعا عقوبات اخرى على خلفية البرنامج البالستي لإيران ووضع حقوق الانسان فيها ودعمها لمجموعات تعتبرها واشنطن إرهابية مثل حزب الله اللبناني.

وتتهم ايران الولايات المتحدة بأنها لم تقم بالمطلوب منها لطمأنة المؤسسات المصرفية الدولية الكبرى التي لم تبادر الى التعاون مع طهران خشية التعرض لعقوبات اميركية.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن