الشرق الأوسط

الأمم المتحدة تعتبر إغلاق الأراضي الفلسطينية "عقاباً جماعياً"

مونت كارلو الدولية
إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب

إغلاق الأراضي الفلسطينية من قبل السلطات الإسرائيلية ردا على الهجوم الذي أودى بحياة أربعة إسرائيليين في تل أبيب، يمكن أن يعتبر عقابا جماعيا.

إعلان

هذا ما أعلنته رافينا شمدساني المتحدثة باسم المفوض الأعلى لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، بعد إدانتها للهجوم، وأكدت أنه يترتب على إسرائيل واجب تقديم المسؤولين عن الجريمة إلى العدالة، ولكنها اعتبرت أن التدابير المتخذة على نطاق أوسع ضد السكان، لا تعاقب الجناة إنما عشرات ربما مئات الآلاف من الفلسطينيين الأبرياء، معربة عن قلق المفوضية الشديد إزاء رد السلطات الإسرائيلية الذي يتضمن تدابير يمكن أن ترقى إلى عقاب جماعي غير قانوني.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن يوم الجمعة، فرض حظر على دخول جميع الفلسطينيين إلى إسرائيل حتى منتصف ليل الأحد.

كما أعلنت إسرائيل، في أول رد فعل على هجوم تل أبيب، تجميد تصاريح 83 ألف فلسطيني كان قد سمح لهم بدخول إسرائيل والقدس الشرقية المحتلة خلال رمضان، وانتقدت شمدساني بشكل خاص هذا الإجراء.

إعداد : مونت كارلو الدولية | أ ف ب
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن