تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

آلاف المتظاهرين في بلغراد ضد شركة إماراتية

مشروع الواجهة المائية في بلغراد (شركة ايغل هيلز)
نص : أ ف ب
1 دقائق

الآلاف من سكان بلغراد تظاهروا يوم السبت، احتجاجا على مشروع عقاري كبير تبلغ كلفته 2,75 مليار يورو، وتنفذه شركة إماراتية في أحد أحياء العاصمة الصربية.

إعلان

ويتعلق الأمر بمشروع "واجهة بلغراد المائية" في حي سافامالا على ضفة نهر الساف في العاصمة. وكانت صربيا وشركة ايغل هيلز الإماراتية العقارية قد وقعتا في 2015 اتفاقا لاستثمار 2,75 مليار يورو لتحويل هذا الحي الذي بني في القرن التاسع عشر على ضفة نهر السافا بالقرب من وسط المدينة، إلى مجمع فخم يضم مباني سكنية ومكاتب ومحلات تجارية وبرجا يبلغ ارتفاعه حوالي مائتي متر.

أكثر من ثمانية آلاف شخص تظاهروا هاتفين "لصوص" و"لن نسمح لكم بذلك"، وكان حادث وقع ليلة 24 - 25 نيسان/ابريل قد أشعل غضب المعارضين لمشروع "واجهة بلغراد المائية"، حيث قام نحو ثلاثين رجلا ملثما يرتدون ملابس سوداء، في سيارات بلا لوحات تسجيل، بإغلاق الطرق المؤدية إلى عدد من شوارع الحي، كما قام الملثمون في تلك الليلة بمصادرة الهواتف النقالة للمارة، واحتجزوا بعضهم، وأساؤوا معاملة آخرين، بينما كانت الجرافات تقوم بهدم عدد من المباني.

أثار الحادث موجة من الانتقادات، وأدى إلى إحراج رئيس الوزراء الكسندر فوسيتش، الذي ألقى بالمسؤولية عن ما حصل على كاهل البلدية.

تنبغي الإشارة إلى أن مجموعة ايغل هيلز الإماراتية العقارية تستثمر، بشكل مباشر، 300 مليون يورو في هذا المشروع، وفق بيان للسلطات الصربية. ولم تكشف أي تفاصيل عن بقية المبلغ مما يثير انتقادات كثيرة للغموض الذي يحيط بالمشروع وتمويله.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.