البرتغال-رونالدو

مباراة مجنونة بين البرتغال والمجر ورونالدو يبدع

رونالدو يسجل الهدف الثالث لصلح منتخب البرتغال ( رويترز 22-06-2016)
إعداد : مونت كارلو الدولية | رويترز

تأهلت المجر والبرتغال يوم الأربعاء 22 يونيو الجاري على ملعب مدينة ليون الفرنسية إلى دور الستة عشر في بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 بعد تعادل مثير 3-3 سجل خلاله نجم منتخب البرتغال كريستيانو رونالدو هدفين وأصبح أول لاعب يهز الشباك في أربع نهائيات للبطولة.

إعلان

وعوض المنتخب البرتغالي تأخره ثلاث مرات ليستعيد أخيرا رونالدو-الذي يملك أيضا رقما قياسيا في عدد المشاركات بالبطولة برصيد 17مباراة - لمسته الحاسمة ويساعد البرتغال على بلوغ دور الستة عشر حيث ستواجه كرواتيا في لانس يوم السبت.
 
وأنهت المجر الفائزة بصدارة المجموعة السادسة الدور الأول متفوقة على إيسلندا - التي تأهلت أيضا بعد فوز متأخر 2-1 على النمسا في باريس - والبرتغال صاحبة المركز الثالث.
 
وستواجه المجر صاحب المركز الثاني في المجموعة الخامسة والذي سيتحدد في وقت لاحق اليوم من بين بلجيكا والسويد وإيرلندا بينما تلتقي إيسلندا مع إنكلترا.
 
وتعادل رونالدو مرتين في الشوط الثاني بعدما تقدم زولتان جيرا للمجر بهدف مبكر ألغاه ناني قبل الاستراحة. ووضع بالاش جوجاك قائد المجر بلاده في المقدمة مرتين قبل أن يعود رونالدو للحياة بثنائية.
 
وقال فرناندو سانتوس مدرب البرتغال "نحن سعداء باستمرارنا في البطولة. كانت مباراة صعبة لكننا صنعنا عدة فرص وسجلنا أهدافا."
 
وتعهدت البرتغال بأن الأهداف ستأتي وأوفت بوعدها.
 
ومثل المباراتين السابقتين ضد إيسلندا والنمسا استحوذ المنتخب البرتغالي على الكرة في البداية لكنه نادرا ما سبب متاعب لمنافسه بسلسلة من التمريرات العرضية تعامل معها بسهولة الدفاع المجري.
 
وفي الدقيقة 19 وصلت كرة لم يبعدها الدفاع جيدا إلى جيرا (37عاما) ليسدد كرة منخفضة سكنت شباك الحارس روي باتريسيو من 25 مترا.
 
وفي ظل صدمة الهدف كادت البرتغال أن تتأخر بهدف آخر بعد عدة دقائق لكن باتريسيو تصدى لتسديدة أكوش إيليك صاحب الجهد الوافر.
 
غير أن رونالدو -الذي كان يعاني من تراجع مستواه في بطولة أوروبا 2016 -أرسل تمريرة اخترقت الدفاع إلى ناني الذي استقرت تسديدته من داخل منطقة الجزاء في شباك الحارس جابور كيراي قبل ثلاث دقائق على نهاية الشوط الأول.
 
وعاد المنتخب المجري للتقدم في الدقيقة 47 عندما تفوق جوجاك على باتريسيو بتسديدة من ركلة حرة.
 
وبعد القاء ميكروفون أحد المراسلين في بحيرة في وقت سابق من اليوم قدم رونالدو أفضل لحظة له في البطولة في الدقيقة 50 حين تفوق على كيراي بكرة ذكية بكعب القدم بعد عمل جيد من ناني.
 
وتقدمت المجر لثالث مرة.
 
وبعد اصطدام ركلة حرة أخرى بالحائط الدفاعي وصلت الكرة مجددا إلى جوجاك عند حافة منطقة الجزاء ليطلق تسديدة قوية سكنت شباك باتريسيو بعد أن أبدلت اتجاهها.
 
لكن سعادة المجر لم تستمر طويلا وأدرك رونالدو التعادل بضربة رأس بعد كرة عرضية رائعة من البديل ريكاردو كواريسما وهو ما أثار حماس الجماهير البرتغالية الموجودة خلف مرمى كيراي.
 

إعداد : مونت كارلو الدولية | رويترز
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن