تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

تايوان تطلق صاروخا أسرع من الصوت نحو الصين عن طريق الخطأ

فرقاطة تابعة لسلاح البحرية في تايوان (أ ف ب / أرشيف)
2 دقائق

أطلق مركب حربي تايواني عن طريق الخطأ اليوم الجمعة 01/07/2016، صاروخا أسرع من الصوت مخصصا لاستهداف حاملات الطائرات، باتجاه الصين، فسقط على سفينة صيد تايوانية موقعا قتيلا واحدا، وفق ما أعلنت البحرية التايوانية وسط تدهور للعلاقات بين الجزيرة وبكين.

إعلان

وحلق الصاروخ المنتج في تايوان والذي يبلغ مداه 300 كلم، حوالى 75 كلم قبل أن يصيب سفينة صيد تايوانية قبالة أرخبيل بينغهو الخاضع لتايوان في مضيق فورموزا، في حادث تعذر على البحرية التايوانية تبريره على الفور لكنها ألمحت إلى احتمال وجود خطأ بشري.

وقتل في الحادث قبطان سفينة الصيد وأصيب ثلاثة من أفراد طاقمها بجروح.

وقدم المتحدث باسم وزارة الدفاع  التايوانية تشن تشونغ-تشي اعتذاره وتعازيه لعائلات الضحايا.

انطلق الصاروخ خلال تمارين حربية حوالى الساعة 08,10 بتوقيت غرينتش، من سفينة تزن 500 طن راسية في قاعدة بحرية في مدينة تسويينغ في جنوب تايوان، باتجاه الصين. واخترق الصاروخ السفينة دون أن ينفجر أو أن يغرقها.

وتشهد العلاقات بين بكين وتايوان التي تعتبرها الصين تابعة لأراضيها، تدهورا كبيرا منذ الفوز الساحق الذي أحرزته تساي اينغ-وين بالرئاسة التايوانية في كانون الثاني/يناير 2016 وتوليها منصبها في أيار/مايو 2016.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.