تخطي إلى المحتوى الرئيسي
زيارة, بنيامين نتانياهو, افريقيا

نتانياهو يقوم بجولة إفريقية يصفها "بالتاريخية"

بنيامين نتانياهو مع الرئيس الأوغندي يوويري موسيفيني بعد وصوله إلى مطار "عنتيبي" بأوغندا (رويترز404-07-2016)

قام رئيس الوزراء الإسرائيلي بجولة تستغرق أربعة أيام في أفريقيا جنوب الصحراء بهدف تحسين علاقات بلاده مع هذه المنطقة. ووصف نتانياهو جولته "بالتاريخية"، مشيرا الى أنها الزيارة الاولى التي يقوم بها رئيس وزراء اسرائيلي الى افريقيا جنوب الصحراء "منذ عشرات السنين".

إعلان

أتت زيارة نتانياهو أيضاً لإحياء ذكرى العملية التي قتل شقيقه خلالها عام 1976.

وفي كلمة القاها في مطار "انتيبي" في أوغندا على ضفاف بحيرة فيكتوريا على مسافة 40 كلم جنوب العاصمة كمبالا، قال نتانياهو إنه " قبل اربعين عاما نفذ جنود اسرائيليون مهمة تاريخية بطولية يصعب محوها من الذاكرة".

وكان شقيقه يوناثان قائد مجموعة الكومندوس الذي قتل في هذه العملية الرامية للإفراج عن ركاب طائرة كانت تقوم برحلة بين تل ابيب وباريس خطفت الى "انتيبي" حيث استقبل الدكتاتور الاوغندي عيدي أمين دادا القراصنة.

وحضر نحو 500 شخص، ضمنهم جنود شاركوا في العملية، حفل احياء هذه الذكرى وسط اجراءات امنية مشددة تشمل مراقبة جوية ودوريات على بحيرة فيكتوريا.

وسيقوم جنود اسرائيليون بعرض وفي الخلفية طائرة من طراز لوكهيد سي 130 هيركوليز، مماثلة لتلك التي تم استخدامها العام 1976.

وإبان الستينات، نأى العديد من البلدان الافريقية بأنفسهم عن اسرائيل بسبب حروبها مع جيرانها بين العامين 1967 و 1973 والروابط التي كانت بين تل ابيب ونظام الفصل العنصري في جنوب افريقيا.

وفي 2005 عندما لم يكن نتانياهو بعد رئيسا للوزراء، زار اوغندا ورفع الستار عن لوحة تخليدا لذكرى شقيقه.

وبعد اوغندا، سيتوجه رئيس الوزراء الاسرائيلي الذي يرافقه وفد يضم 80 من رجال الاعمال يمثلون نحو خمسين شركة، الى كينيا ثم اثيوبيا فرواندا.

وتسعى اسرائيل الى ضمان دعم البلدان الافريقية في المؤسسات الدولية، حيث تتعرض لانتقادات حادة تتعلق باحتلال اراض فلسطينية او بسبب انشطتها النووية.

ووافقت الحكومة الاسرائيلية مؤخرا على اقتراح يقضي بفتح الوكالة الاسرائيلية للتنمية الدولية مكاتب في البلدان الاربعة التي يزورها رئيس الوزراء، وتتقاسم هذه الوكالة مع البلدان النامية التكنولوجيا والخبرات.

ووفقا للبرنامج الرسمي، سيشارك نتانياهو بعدها في قمة اقليمية مصغرة حول الارهاب تجمع رؤساء كينيا ورواندا واثيوبيا وجنوب السودان وزامبيا ومالاوي.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن