تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

لجنة تحقيق برلمانية ترى أن الجدوى من حالة الطوارئ في فرنسا "محدودة"

جنود فرنسيون في ساحة متحف اللوفر في باريس (رويترز)

اعتبر مقرر لجنة برلمانية مكلفة التحقيق في الاعتداءات التي شهدتها باريس عام 2015 أن حالة الطوارئ التي فرضت في أعقاب الاعتداءات الجهادية في 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015، في باريس ونشر الجيش، لم تكن لهما "سوى فائدة محدودة بالنسبة إلى الأمن الوطني".

إعلان

وقال النائب الاشتراكي سيباستيان بييتراسنتا خلال تقديمه خلاصات اللجنة "كان هناك تأثير لحالة الطوارئ لكنه تضاءل سريعا. وبعد 18 شهرا على بدء عملية سانتينيل التي شملت 10 آلاف رجل وما زالت تضم اليوم بين ستة وسبعة آلاف جندي (...) أتساءل عن القيمة الحقيقية التي أضافتها في تأمين التراب الوطني".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن