باكستان

باكستاني يقتل شقيقتيه دفاعا عن "شرف" العائلة

www.pexels.com
نص : مونت كارلو الدولية | مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أقدم باكستاني على قتل شقيقتيه بالرصاص لانهما كانتا على وشك الزواج من رجلين من دون موافقته في اخر جريمة "شرف" ترتكب في باكستان على ما اعلنت الشرطة السبت 30 يوليو 2016.

إعلان

وقتل نصير حسين (35 عاما) شقيقتيه كوثر (22 عاما) وغولزار بيبي (28 عاما) بالرصاص عشية زواجهما في ولاية بنجاب (وسط) على ما قال المسؤول في الشرطة ماهر رياض لوكالة فرانس برس.

واوضح المسؤول ان نصير حسين كان يعارض الزواجين وكان يريد ان تتزوج شقيقتاه من افراد من عائلتهما الواسعة.

واضاف المسؤول "قتل شقيقتيه بالرصاص ولاذ بالفرار" مشيرا الى ان الشرطة تطارده.

واكد "انها جريمة شرف".

وقال والد الشقيقتين عطا محمد ردا على اسئلة الصحافيين انه منهار. واوضح "لقد قضى (حسين) على عائلتي لقد قضى علينا".

واتت جريمة "الشرف" هذه بعيد قتل شابة ناشطة عبر وسائل التواصل الاجتماعي تدعى قنديل بالوش خنقا من قبل شقيقها في 15 تموز/يوليو. وقد اوضح مرتكب الجريمة انه تصرف كذلك لغسل "شرف" العائلة.

وتقتل سنويا في باكستان المحافظة جدا، مئات النساء على يد اقارب لهن بحجة انهن لطخن "شرف" العائلة. وقد خلفت سلسلة من الجرائم كهذه صدمة في البلاد في الاشهر الاخيرة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم