تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تونس

الباجي قايد السبسي يقترح اسم يوسف الشاهد لرئاسة حكومة الوحدة الوطنية

يوسف الشاهد ( فيس بوك)

اقترح رئيس الدولة التونسية الباجي قايد السبسي اسم يوسف الشاهد الذي كان حتى الآن وزير الشؤون المحلية في حكومة الحبيب لرئاسة حكومة الوحدة الوطنية التي كان الرئيس التونسي قد أعرب في شهر يونيو-حزيران الماضي عن رغبته في أن تشكل في الظروف الدقيقة التمر تمر بها تونس اليوم.

إعلان

 

وجاء هذا المقترح في إطار مشاورات بدأت في أول شهر أغسطس-آب الجاري مشاورات بين الرئيس الباجي قائد السبسي وأحزاب ومنظمات وطنية لاختيار رئيس حكومة "وحدة وطنية" تخلف حكومة الحبيب الصيد التي سحب البرلمان الثقة منها الأسبوع الماضي.
 
وبالرغم من أن عدة مصادر ذكرت أن الرئيس التونسي يرى أن يوسف الشاهد شخصية مؤهلة لتولي رئاسة حكومة الوحدة الوطنية، فإن الناطقة باسم رئاسة الجمهورية قالت إنه
 لم يتم التوصل بعد إلى اتفاق حول الشخصية التي سيكلفها الرئيس برئاسة هذه الحكومة، وأضافت قائلة إن المشاورات "ستتواصل قريبا" من دون تفاصيل أخرى.
 
وقد تردد اسم الشاهد منذ عدة أسابيع باعتباره شخصية يمكن أن تخلف الحبيب الصيد مع شخصيات أخرى من أهمها سليم شاكر وزير المالية في حكومة الصيد وناجي جلول وزير التربية.
 
الملاحظ أن يوسف الشاهد يبلغ من العمر 41 سنة. وهو في الأصل مهندس زراعي. وكان قد تولى مهام كاتب الدولة للصيد البحري في حكومة الصيد الأولى بعد أن كلف بمهام وزير الشؤون المحلية في الحكومة ذاتها في يناير2016. وقبل انخراطه في حزب " نداء تونس" الذي أسسه الرئيس التونسي الحالي، كان ينتمي إلى الحزب الجمهوري.
 
 ويشارك في هذه المشاورات الرامية إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية ممثلون عن تسعة أحزاب وثلاثة منظمات وقعت في 13 يوليو-تموز الماضي وثيقة ضبطت أولويات عمل حكومة الوحدة الوطنية التي اقترحها الرئيس التونسي بهدف إخراج بلاده من "أزمة حقيقية"، بحسب ما أعلن في وقت سابق.
 
 وفي 30 يوليو-تموز الماضي، سحب البرلمان الثقة من حكومة الحبيب الصيد التي ستواصل تسيير الشؤون الجارية إلى حين تسلم حكومة الوحدة الوطنية مهامها.
 
 وكانت حكومة الصيد قد باشرت عملها في السادس من شباط/فبراير 2015، وأُدخل عليها تعديل وزاري كبير في السادس من كانون الثاني/يناير 2016.
   وواجهت هذه الحكومة انتقادات تعلقت خصوصا بعدم التمكن من إنعاش اقتصاد البلاد ومكافحة الفساد.
 
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن