تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ألعاب ريو 2016

الملولي والغريبي أمل المشاركة التونسية في ألعاب ريو 2016

أسامة الملولي وحبيبة الغريبي أمل المشاركة التونسية (أرشيف)

تعلق تونس أمالا كبيرة على سباحها أسامة الملولي وعداءتها حبيبة الغريبي لتسجيل اسمها على جدول الميداليات في دورة الألعاب الأولمبية المقررة في ريو دي جانيرو من 5 إلى 21 آب/أغسطس الحالي.

إعلان

وتشارك تونس بـ 58 رياضيا ورياضية في 17 لعبة هي ألعاب القوى والسباحة، والدراجات والمبارزة وكرة الطاولة وكرة المضرب وكرة اليد والملاكمة والرماية والتجذيف والجودو والكرة الطائرة الشاطئية والشراع ورفع الأثقال والكانوي كاياك والمصارعة والتايكواندو.
                 
أسامة الملولي لتجديد العهد مع الذهب
 
يعتبر أسامة الملولي، الذي سيشارك في الأولمبياد للمرة الخامسة في مسيرته الرياضية، أكثر رياضي تونسي تتويجا بميداليات في الألعاب الأولمبية، إذ حصل على ذهبية سباق 10 كلم حرة، وبرونزية سباق 1500 متر خلال أولمبياد لندن 2012، وذهبية 1500 متر حرة في أولمبياد بكين 2008. كما أنه أول سباح في تاريخ الأولمبياد يتوج بالذهب في مسابقتي 10 كلم و1500 متر، وأول سباح عربي يتوج بالمعدن النفيس في نسختين أولمبيتين.
     
وسيدافع الملولي الذي سيحمل العلم التونسي في حفل الافتتاح، عن لقبه في سباق 10 كلم حرة، وهو تخصصه، كما لا يستبعد المشاركة في سباق 1500 متر.
                   
 حبيبة الغريبي ترغب في حصد الذهب في ريو
  
وتعول تونس أيضا على ألعاب القوى وتحديدا على حبيبة الغريبي التي ترغب في حصد الذهب الأولمبي في ريو لتأكيد أحقيتها به في الأولمبياد الأخير في لندن عندما حلت ثانية خلف الروسية يوليا زاريبوفا قبل تجريد الأخيرة من لقبيها في الأولمبياد وبطولة العالم في دايغو 2011.
  
ففي خضم استعداداتها للألعاب الأولمبية في آذار/مارس الماضي، تلقت الغريبي النبأ السار بعدما ثبتت محكمة التحكيم الرياضي (كاس) عقوبات بحق ستة رياضيين روس بسبب اضطرابات في سجلاتهم البيولوجية ومن بين هؤلاء يوليا زاريبوفا التي جردت من لقبها العالمي عام 2011 في دايغو (كوريا الجنوبية) وذهبيتها الأولمبية في لندن 2012 في سباق 3 آلاف متر موانع.
    
وأوضحت الغريبي في حديث لوكالة فرانس برس أن "هاتين الميداليتين دخلتا تاريخ تونس وألعاب القوى"، مضيفة "لكن عندما تدرك بان فرحة لحظة الانتصار قد سرقت منك، فإنك تشعر بالألم. كنت أود سماع النشيد الوطني التونسي في لندن ودايغو".
  
 وحصدت تونس 10 ميداليات في تاريخ مشاركاتها في الألعاب الأولمبية حيث حصد العداء الشهير محمد القمودي فضية سباق 10 آلاف متر في طوكيو 1964 وبرونزية السباق نفسه وذهبية سباق 5 آلاف متر في مكسيكو سيتي 1968 وفضية 5 آلاف متر في ميونيخ 1972. ونال الملاكمان حبيب قلحية برونزية في طوكيو وفتحي الميساوي برونزية في أتلانتا 1996، وظفر الملولي بذهبية سباق 1500 متر حرة في بكين 2008 وبرونزية السباق ذاته وذهبية سباق 10 كلم حرة في لندن 2012، وكسبت حبيبة الغريبي ذهبية سباق 3000 متر موانع في لندن أيضا.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن